بالصور خريطة مظاهرات إيران.. سيطرة الثوار على محافظات بعد انضمام الجيش والشرطة..نقل خامنئي لمكان مجهول بعد نشر صور اعدامه

بالصور خريطة مظاهرات إيران.. سيطرة الثوار على محافظات بعد انضمام الجيش والشرطة..نقل خامنئي لمكان مجهول بعد نشر صور اعدامه
اتساع رقعة الاحتجاجات في إيران
كتب: آخر تحديث:
سيد عبدالمنعم  

 

اتسعت رقعة المظاهرات الاحتجاجية في إيران على نحو هائل، وفشلت قوات الباسيج والحرس الثوري في التعامل مع المتظاهرين الغاضبين، الذين واجهوا رصاص مليشيات خامنئي المسلحة ونجحوا في السيطرة على عدة مناطق بالبلاد.

#يحدث_الان_في_ايران

وبحسب التقارير الواردة من إيران فقد امتدت الاحتجاجات إلى جميع المحافظات الإيرانية في الشمال الجنوب والوسط والعاصمة طهران وحتى مدينة مشهد مسقط رأس مرشد إيران على خامنئي نفسه، وتم حرق صوره وتحطيمها وونشر صور له مشنوقا، مثلما شنق الألاف من معارضيه.

وأمام تدهور الأوضاع الأمنية وخروجها عن السيطرة في عدة محافظات، تم نقل خامنئي ورموز الحكم الإيراني إلى قاعدة عسكرية مجهولة في جنوب البلاد لحمايتهم.

انضمام الجيش والشرطة للمحتجين

يأتي هذا بينما أاشرت تقارير واردة من إيران إلى انضمام عدد من قوات الشرطة والجيش إلى المتظاهرين ومطالبتهم بإسقاط النظام بعد تردي أوضاعهم المعيشية ورفضهم لارتفاع الأسعار واهدار ثروات البلاد على تمويل حروب في لبنان والعراق وسوريا.

وردد المتظاهرون الغاضبون هتافات ضد حزب الله اللبناني وضد المليشيات العراقية الشيعية وضد سوريا واليمن، وطالبوا بالانفاق على المواطنين الإيرانيين وعدم اهدار مليارات الدولارات في حروب بالخارج.

سقوط قتلى وجرحى

يأتي هذا فيما تداول نشطاء مقاطع فيديو لسقوط عشرات القتلى والجرحى برصاص الحرس الثوري الإيراني، في عدة مناطق بالبلاد.

لكن المتظاهرين نجحوا في السيطرة على عدة ماظفات وطرد مليشيات خامنئي المسلحة منها وإعلان استقلالها عن الحكومة الإيرانية.

وبحسب أخر الأنباء سقط ثمانية قتلى في محافظة لورستان والعاصمة طهران وأنباء عن المئات من الجرحی والمعتقلین من الشباب المتظاهرين. وتم إطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين الإيرانيين في مدينة درورد في محافظة لورستان.

وسيطر المتظاهرون على مقرات حكومية في مدينة خرم آباد، وطردوا قوات الشرطة والحرس الثوري من المدينة.

مشنقة خامنئي

كما تم حرق صور خامنئي وتعليقه على المشنقة، والتي كان يعلق عليها ملالي إيران معارضيهم في البلاد بعد قيام ثورتهم المزعومة بانها ثورة إسلامية عام 1979، حيث تم إعدام آلاف المعارضين من المواطنين.

ووقعت اشتباكات عنيفة بين المتظاهرين وقوات الامن الايراني في الاحواز  العربية ونجح العرب في طرد قوات الأن من عدد من المناطق.

ووقعت عمليات كر وفر في نادري وحي آهن افشار و برديس، واستخدم ابناء الأحواز الحجارة للدفاع عن أنفسهم وقوات إيران العنصرية تستخدم الرصاص الحي لقمع الأبرياء.

 

 

 

 

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً