بالفيديو الحرس الثوري يقتل متظاهري إيران.. قطر تقدم 2 مليار دولار لإنقاذ خامنئي..فتاوى دينية تحرم التظاهرات وقطع النت والاتصالات

بالفيديو الحرس الثوري يقتل متظاهري إيران.. قطر تقدم 2 مليار دولار لإنقاذ خامنئي..فتاوى دينية تحرم التظاهرات وقطع النت والاتصالات
كتب: آخر تحديث:
سيد عبدالمنعم

 

اتسعت رقعة الاحتجاجات الشعبية في إيران لتشمل العاصمة طهران ومدنا أخرى، مما دفع السلطات للاستعانة بالجييش لمواجهة المحتجين ونقل المرشد على خامنئي إلى قاعدة عسكرية جنوب البلاد، خوفا من تزايد الغضب الشعبي بعد قتل متظاهرين.

وتداولت مواقع إيرانية معارضة ونشطاء على التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو تصور إطلاق قوات الحرس الثوري الإيراني النار على المتظاهرين ليلا ومقتل ثلاثة أشخاص على الأقل، مدينة “درود”، الواقعة بمحافظة لورستان وسط إيران، والتي شهدت خروج آلاف المتظاهرين.

قطع الاتصالات والانترنت وحجب تطبيقات

ياتي هذا فيما أعلن التلفزيون الرسمي الإيراني قطع الاتصالات والإنترنت في العاصمة طهران وحجب تطبيقي التليجرام و الانستجرام.

اشتعلت المظاهرات الإيرانية، فى يومها الثالث على التوالي، والتى تطالب بتغيير نظام الملالي، وتحسين الأوضاع المعيشية، والقضاء على الفساد.

وخرج أحمد علم الهدى” نائب خامنئي ليهدد الشعب ويصدر فتاوي بتحريم وتجريم التظاهرات.

وقال في بيان :”أقول للشعب الإيراني بأن المظاهرات حرام ولايجوز الخروج في مظاهرات إيران”.

قطر تدفع 2 مليار دولار للنظام

يأتي هذا فيما اكدت مصادر بالمعارضة الإيرانية عن أن قطر بدأت تحركاتها لانقاذ النظام الإيراني خشية سقوطه، وخصصت كل طاقتها الإعلامية والاقتصادية لقمع الثورة.

وأشارت المعارضة الإيرانية في بيان نشرته مواقع متعددة إلى ان نظام تميم ووالده حمد بن خليفة آل ثاني، دفع بالفعل 2 مليار دولار دعم النظام الإيراني وحمايته من السقوط.

فضلا عن تكليفات مباشرة لقناة الجزيرة بعدم تغطية الاحتجاجات والاكتفاء بالمظاهرات المؤيدة للنظام، المر الذي كشف عورة النظام القطري وسقوط شعارته التي طالما نادى بها إبان ثورات الربيع العربي.

قالت وسائل إعلام إيرانية محلية، السبت، إن السلطات الإيرانية قامت بالتشويش على الاتصالات والانترنت في الأماكن التي تشهد تظاهرات حاشدة مناهضة للنظام.

وقال ناشطون إيرانيون، إن المتظاهرين الغاضبين اقتحموا مقر بلدية طهران بالمنطقة الثانية.

وكان 5 أشخاص على الأقل لقوا مصرعهم بنيران قوات الأمن الحرس الثوري الإيراني وأصيب العشرات من جراء المواجهات بين القوات الإيرانية والمتظاهرين المطالبين بتحسين الأوضاع المعيشية وتغيير النظام.

وتشهد العديد من المدن الإيرانية وعلى رأسها مشهد تظاهرات مناهضة للنظام، حيث رفع المتظاهرون لافتات تطالب بتغيير النظام والموت لروحاني وخامنئي، احتجاجا على غلاء الأسعار.

التعليقات

اترك تعليقاً