خطة الجمهوريين للاستفادة من كورونا.. وثيقة تكشف: مهاجمة الصين محور للحملة الانتخابية 2020

خطة الجمهوريين للاستفادة من كورونا.. وثيقة تكشف: مهاجمة الصين محور للحملة الانتخابية 2020
الكونجرس الأمريكي
كتب: آخر تحديث:

قالت مجلة Politico الأمريكية، الأحد 26 أبريل 2020، إن الحزب الجمهوري الأمريكي قد دشن خطة انتخابية تجعل من مهاجمة الصين محوراً لها، بتحميلها مسؤولية انتشار فيروس كورونا، وكذلك إبراز الروابط والعلاقات بين المرشحين الديمقراطيين والحكومة الصينية.

اللجنة الوطنية لمرشحي الحزب الجمهوري في مجلس الشيوخ الأمريكي أعدت مذكرة من 57 صفحة، بمشاركة كبار الخبراء الاستراتيجيين في الحزب، قدّمت فيها مجموعة من النصائح للمرشحين بالتعامل مع أزمة فيروس كورونا.

الصين مذنبة: تتضمَّن المذكرة نصائح تشير إلى ضرورة مهاجمة الصين بشكل مباشر ودائم بصفتها المسؤولة عن انتشار الفيروس، وكذلك إبراز الروابط والعلاقات بين المرشحين الديمقراطيين والحكومة الصينية.

تشدد الوثيقة على ثلاث نقاط هجومية رئيسية: أنَّ الصين تسبَّبت في الفيروس “بتستُّرها عليه”، وأنَّ الديمقراطيين “ليِّنون فيما يتعلَّق بالصين”، وأنَّ الجمهوريين “سيضغطون من أجل فرض عقوبات على الصين لدورها في نشر هذه الجائحة”.

تنص المذكرة التي صدرت بتاريخ 17 أبريل كذلك “على استمرار تأكيد أن الصين تستَّرت على آلاف الأرواح التي قتلها فيروس كورونا”.

تحث الوثيقة كذلك المرشحين على الالتزام دوماً بهذه الرسالة ضد الصين عند الرد على أي سؤال بشأن الفيروس، وعند سؤالهم حول ما إن كان انتشار فيروس كورونا هو خطأ ترامب، نُصِح المرشحون بالرد من خلال التركيز على الصين.

تقول المذكرة: “لا تدافعوا عن ترامب، باستثناء (قرار) حظر السفر على الصين، بل هاجموا الصين”.

الديمقراطيون حلفاء الصين: هذه الوثيقة تثبت بعض الخطوات التي بدأتها آلة الدعاية الانتخابية للحزب، إذ بثَّت حملة إعادة انتخاب ترامب مؤخراً مقطع فيديو على الإنترنت يُصوِّر المرشح الديمقراطي “جو بايدن”، باعتباره يشعر بالراحة في التعامل مع الصين.

كما بثَّت لجنة العمل السياسي الكبرى الداعمة لترامب “America First Action” (لجنة أمريكا أولاً) عدة إعلانات تلفزيونية تجارية تربط بايدن بالصين.

فاعلية الحملة: يقول مستشارون للرئيس إنَّ استطلاعات الرأي تُظهِر فاعلية الهجمات التي تركز على الصين، وتبحث حملة إعادة انتخاب ترامب بث إعلان تلفزيوني كبير يركز على هذا الموضوع.

تأتي هذه الخطوات بعد تخوُّفات من حلفاء جمهوريين للرئيس ترامب، لصحيفة The New York Times، الأسبوع الماضي، بأن حماسة ترامب الواضحة في المؤتمرات الإعلامية عن فيروس كورونا كل يوم ستنقلب ضده، وستضر به في الانتخابات المقبلة.

التعليقات

اترك تعليقاً