قصة أغنية «طلع في هيك».. قصة حب فاشلة ولقاءٌ بارد كانا سبباً لكتابة مروان خوري أنجح أعماله لكارول سماحة

قصة أغنية «طلع في هيك».. قصة حب فاشلة ولقاءٌ بارد كانا سبباً لكتابة مروان خوري أنجح أعماله لكارول سماحة
كارول سماحة
كتب: آخر تحديث:

كانت رائعة مروان خوري «طلع في هيك» واحدة من أسباب دخول الأغنية اللبنانية بقوة إلى السوق المصري والتماسها مع الجمهور بشكل كبير بعدما كانت ولعقود قاصرة على المجتمع الشامي.

خلقت الأغنية حالة من الاختلاف من حيث طبيعة الكاتب الذي اعتاده الناس مطرباً، وطبيعة المغنية كارول سماحة التي اعتادها الجمهور ممثلة، ليخرج عمل فني متكامل.

يحكي الفنان اللبناني مروان خوري الذي كتب الأغنية ولحّنها أنه كان قد كتبها لحبيبته، التي كان لقاؤه بها بارداً بعد مرور 5 سنوات من قصة حب دامت بينهما.

عبّر خوري عن الاختلاف الذي يصيب المحبوب حين يلقى الشخص الذي ارتبط به وجدانياً بعد فترة طويلة وقد تغير كل منهما وصار شخصاً آخر.

قابل خوري حبيبته لكنه شعر بأنه لا يعرفها، وما إن فرغ من اللقاء حتى كتب «طلع في هيك هودي مش عينيك»،ليعبر عن مشاعره بأنه لم يعد يحمل لها نفس المشاعر التي حملها من قبل.

خلال لقاء سابق له عبر فضائيةDMCمع في برنامج «شيري ستوديو» الذي تقدمه الفنانة المصرية شيرين، قال خوري إنه مرّ بالعديد من قصص الحب، ولأن الفنان أكثر تأثراً من غيره فإن المشاعر الإنسانية التي يمر بها ربما يكون لها أثر أكبر عليه.

 

«طلع في هيك».. ذكورية

تعرّض خوري بعد إطلاق الأغنية إلى عدد من التساؤلات حول عدم إقباله على غناء ما كتب، بما أنه مطرب وله جمهوره، لكنه رأى أن الأغنية لا تصلح له؛ لأنها ليست ذكورية.

عبّر مروان خوري عن الحالة التي عاشها، ولكن ليس بلسان حاله، فكانت على لسان امرأة منكسرة عاشت قصة حب لم تكتمل، وتوجّها إلى حبيبها في أول لقاء لهما بعد سنوات من الانقطاع.

ورأى أن اللحن أيضاً كان متناسباً مع هذه الحالة؛ لأن ثمة فروقات بين مشاعر الرجل والمرأة.

كلمات أغنية طلع في هيك

اتطلع فيّ هيك هودي مش عينيك

هيدي مش لمساتك يا حبيبي ومش إيديك

في شي عمّ بغيب أنا عم حسك غريب

ضايع منّي ضايع حدّي وعم دوّر عليك

اتطلع فيي هيك هودي مش عينيك

هيدي مش لمساتك يا حبيبي ومش إيديك

في شي عم بغيب أنا عم حسك غريب

ضايع منّي ضايع حدي وعم دوّر عليك

شو ال غيرك

هاك الطفل وينه شو ياللي كبرك

مين السبب

وين الهوا ال قد الدني وما بينغلب

يا تردني من حالي ياما تاخذني ليك

ياما تاخذني ليك

لونت عيونك ورسمت شفافك

تتقلي بعده الحب بعدك انت اللي كنت

تكذب على حالك يمكن لكن على قلبي مش راح تقدر تكذب لا

أنا بعرف مينك انت مش انت الهوا

ولا عطش اللي منّي ارتوى

ولا انت الحب الساكن بقلبي

عم تشبه حدا ولصوتك انت صدى

ولا قادر تشبه حالك يا حبي

شو اللي غيرك

هاك الطفل وينه شو ياللي كبرك

مين السبب

وين الهوا الل قد الدني وما بينغلب

التعليقات

اترك تعليقاً