كل ما تريد معرفته عن فيلم ملك الوحوش الأسطوري

كل ما تريد معرفته عن فيلم ملك الوحوش الأسطوري
فيلم الوحوش
كتب: آخر تحديث:

تعد شخصية Godzilla الحقيقية إحدى أيقونات الثقافة الشعبية منذ عقودٍ، لكن شركات الإنتاج السينمائي الأمريكية لم تقدِّم سوى فيلمَين فقط عن شخصية ذلك الوحش.

كان الفيلم الأول في عام 1998، ولم يحقِّق نجاحاً تجارياً ولا أعجب النقَّاد، ولذلك مُحِيت أية خطةٍ لإنتاج سلسلة أفلامٍ تابعةٍ له.

فيلم Godzilla 2

وفق موقع Cinema Blend الأمريكي لاقت نسخة 2014 ردود فعلٍ أفضل، فكان تقييمه 74% على موقع Rotten Tomatoes وحصد ما يقرب من 530 مليون دولار على مستوى العالم.

وبعد ذلك الأداء، من المفهوم أنه بُعَيد صدور الفيلم، أُعلِن عن إنتاج جزءٍ ثانٍ: Godzilla 2، وسُمِّي رسمياً Godzilla: King of the Monsters.

الجزء الجديد Godzilla: King of the Monsters

كان يُفترَض في البداية بدء عرض Godzilla: King of the Monsters الذي صُوِّر في مدينة أتلانتا عاصمة ولاية جورجيا يوم 8 يونيو/حزيران 2018.

لكن بعد أن نقلت شركة Legendary Entertainment إنتاج فيلم Kong: Skull Island من شركة Universal إلى Warner Bros.

اعتبرت الشركة أن كينغ كونغ هو أولويتها، وبذلك أُرجئ موعد Godzilla: King of the Monsters إلى 22 مارس/آذار 2019.

في النهاية عرض الفيلم في 13 مايو/أيار الماضي، منافساً فيلمَي Rocketman وMa مع افتتاحه في تلك العطلة الأسبوعية.

قصة Godzilla: King of the Monsters؟

فبعد أحداث Godzilla عام 2014، بدأ المزيد والمزيد من مخلوقات التَيتان في الاستيقاظ من سباتها والخروج من مخابئها، وشرعت تعيث فساداً في الأرض.

في بداية أحداث Godzilla: King of the Monsters، كان قد ظهر 17 من هذه الوحوش الخطيرة بينما أدرك من يعملون في وكالة دراسة الحيوانات الخفية Monarch أن هذه الوحوش تتحرك في قطيعٍ واحدٍ وتتبع قائداً.

Youtube/ الجزء الجديد Godzilla: King of the Monsters
Youtube/ الجزء الجديد Godzilla: King of the Monsters

وتصادف أن ذلك القائد هو الوحش ثلاثي الرؤوس «الملك غيدورا»، العدوُّ الأزليُّ لغودزيلا. وعلينا أن نقتل غيدورا لكي نُرغم سائر مخلوقات التَيتان على التوقُّف عن نشر الخراب.

بعد التغلُّب على كائنات MUTO (كائنات أرضية مجهولة ضخمة) الذين كانوا هم الأشرار «الحقيقيين» في الفيلم الأول، استراح غودزيلا في حطام معركته الضروس لبعض الوقت ثم عاد إلى البحر.

ولكن للأسف، تفشل البشرية في التصدِّي لهذه المخلوقات التي تكاد تكون لا تُقهَر، لذا وضعنا خطةً للعثور على مخبأ غودزيلا في قاع المحيط وإيقاظه وإقناعه بقتال نظرائه التَيتان مرةً أخرى ريثما نبذل قصارى جهدنا لمساعدته.

من كتب Godzilla: King of the Monsters؟

قبل شهورٍ من اختيار مايكل دورتي لإخراج Godzilla: King of the Monsters، كان قد استُعين به بالفعل للمشاركة في كتابة الفيلم مع زاك شيلدز.

وهما يخلفان ماكس بورنستين كاتب الفيلم الأول Godzilla، الذي كان يُفترض في البداية عودته لكتابة هذا الجزء، لكنه استقال في ما بعد.

ومن أشهر ما كتبه دورتي هما فيلما X2: X-Men United وSuperman Returns، بينما عمل زاك شيلدز سابقاً مع دورتي على Krampus.

وبالنظر لخبرتهما السابقة في كتابة الرعب، فقد احتوىGodzilla: King of the Monsters على عناصر مخيفةٍ أكثر، لكن ليس إلى الحدِّ الذي يضع الفيلم في فئة الرعب.

ولنكنو منصفين، فمشاهدة وحشٍ عملاقٍ يلفظ ألسنة اللهب ويدمِّر مدناً عن بكرة أبيها هو مخيفٌ في حدِّ ذاته، لكن ربما تكون هناك لمسةٌ إضافيةٌ من التوتُّر لجعل الفيلم أكثر جاذبيةً.

شخصيات Godzilla: King of the Monsters الجديدة؟

كانت الممثلة الأولى التي اختيرت في الفيلم هي ميلي بوبي براون، المعروفة بدورها الصاعد في مسلسل Stranger Things من إنتاج Netflix في شخصية إليفين، أو «إل» للاختصار.

وفي المسلسل، تلعب دور فتاةٍ تملك قوى تحريك ذهني كانت محبوسةً في مختبر حكومي تُجرى عليها التجارب، وسرعان ما انكشفت قدرتها على التواصل مع بُعدٍ موازٍ يُعرف بصفةٍ غير رسميةٍ باسم «البُعد المقلوب».

لذلك فإن ميلي بوبي براون ضليعة في مجالَي الخيال العلمي والرعب.

ولعبت ميلي دور ماديسون راسل، إحدى الشخصيات الرئيسية في Godzilla: King of the Monsters، إلى جانب مستجدَّين آخرَين: كايل تشاندلر وفيرا فارميغا، اللذين لعبا دورَي أبويها الدكتور مارك راسل والدكتورة إيما راسل، وعمل كلاهما على إيقاف مخلوقات التَيتان.

التعليقات

اترك تعليقاً