أردوغان يؤجج التوترات مع أوروبا بسبب الغاز فى المتوسط

أردوغان يؤجج التوترات مع أوروبا بسبب الغاز فى المتوسط
أردوغان
كتب: آخر تحديث:

قالت صحيفة “لابانجورديا” الإسبانية إن تركيا أعلنت توسيعها لحقول الغاز فى منطقة متنازع عليها بشرق البحر المتوسط متجاهلة تماما دعوات الاتحاد الأوروبى للحد من هذا التصعيد، وهو ما يؤكد أن الرئيس التركى رجب طيب اردوغان يؤجج التوترات مع أوروبا بسبب الغاز فى المتوسط بتعبئة عسكرية، وانتهاكه للقوانين.

وأشارت الصحيفة إلى أن البحرية التركية قال فى بيان إن سفينة يافوز التى تبحر قبالة قبرص منذ عدة أشهر، ستحقق فى جنوب غرب الحزيرة فى الفترة من 18 أغسطس إلى 15 سبتمبر.

وقالت الصحيفة إن الخلاف التركي اليوناني يتحول إلى صراع ملموس. وباءت حتى الآن كل محاولات الوساطة بالفشل. وقال الرئيس التركي “لن نتراجع أمام العقوبات والتهديدات”، عن مواصلة عمليات التنقيب عن مصادر الطاقة بشرق المتوسط.

وفي الأسبوع الماضي ، أرسلت حكومة رجب طيب أردوغان سفينة الأبحاث الزلزالية Oruç Reis ، برفقة سفن حربية ، إلى منطقة تطالب بها اليونان ، مما أثار حفيظة أثينا وقلق الاتحاد الأوروبي، وستنفذ سفينة Oruç Reis ، الواقعة بين قبرص وجزيرة كريت اليونانية ، مهامها حتى 23 أغسطس. وأبدى وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي يوم الجمعة تضامنهم مع اليونان وحثوا على تخفيف التوتر.

وعززت فرنسا ، التي توترت علاقاتها مع تركيا أيضًا في الأشهر الأخيرة ، من وجودها العسكري في شرق البحر المتوسط ​​لدعم أثينا.

وكان وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي اجتمعوا الجمعة الماضى لإظهار تضامنهم مع اليونان، ودعوا إلى خفض التصعيد، وفيما دعت الحكومة اليونانية إلى اتخاذ تدابير ملموسة ضد أنقرة، اتفق الوزراء على مواصلة مناقشة الوضع في شرق المتوسط خلال اجتماع نهاية أغسطس.

من جهة أخرى، أكد أردوغان انفتاح بلده على الحوار، لكنه هاجم أيضا اليونان السبت، متهما أثينا بإساءة معاملة الأقليات المسلمة والناطقين بالتركية على أراضيها. وقال إن على السلطات اليونانية أن “تضع على الفور حدا للتدابير التي تبدو كإرهاب دولة. هناك هجمات على مساجدنا ومدارسنا”، بدون أن يقدم مزيد من التوضيحات.

التعليقات

اترك تعليقاً