أردوغان يواصل قمع شعبه ويعتقل 330 ضابطا بالجيش بتهمة الانتماء لجولن

أردوغان يواصل قمع شعبه ويعتقل 330 ضابطا بالجيش بتهمة الانتماء لجولن
-
كتب: آخر تحديث:

 

واصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الحملة القمعية التي يشنها في تركيا، وأصدر أوامر اعتقال جديدة بحق 360 شخصا، بينهم قادة عسكريون  بتهمة الانتماء إلى رجل الدين فتح الله جولن الذي يعيش في الولايات المتحدة.

وشملت عملية الاعتقال 333 شخصا من الجيش، ومن بينهم 216 شخصا بالخدمة، وتتهم أنقرة جولن بإنه يدير شبكة مسؤولة عن محاولة الإنقلاب الفاشلة التي حدثت في العالم الماضي، بينما جولن ينفي الأتهام.

ولفتت وكالة رويترز إلي البيان الصادر عن أسطنبول الذي يشير إلي مواصلة ضباط الشرطة عمليات القبض علي المشتبه فيهم، وتضمنت قائمة الاعتقال 7 طيارين.

وسجنت تركيا أكثر من 50 الف شخص وبانتظار المحاكمة لأتهامهم المشاركة مع جولن في تدبير الأنقلاب، وأقالة تركيا حوالي 150 الف شخص في القطاع العام والخاص منذ انقلاب 15 يوليو الذي اسفر عن مقتل 250 شخصاً.

وأضافت الوكالة أن بعد ستة عشر شهرا من محاولة الانقلاب الفاشلة تستمر تركيا عملياتها التي تستهدف أنصار فتح الله جولن، واحتجزت ما يقرب من 700 شخصا في الأسبوع الماضي للاشتباه بهم بإنهم علي صله مع جولن.

وقد اعرب حلفاء تركيا من الغرب وجماعات حقوق الإنسان عن قلقهم من أن انقرة تستخدم التحقيقات القضائية للقضاء علي المعارضة بينما تقول تركيا ” انها عمليات تطهير يمكن تجنب انقرة التهديد من شبكة جولن التي تسللت لمؤسسات الدولة مثل الجيش والقضاء والمدارس”.

التعليقات

اترك تعليقاً