ألمانيا تنتقد العقوبات الأمريكية ضد شركاء الاتحاد الأوروبي وتتعهد أوروبا بالرد

ألمانيا تنتقد العقوبات الأمريكية ضد شركاء الاتحاد الأوروبي وتتعهد أوروبا بالرد
هايكو ماكس
كتب: آخر تحديث:

انتقد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة ضد شركاء الاتحاد الأوروبي التجاريين، مشيرا إلى أن هذه الخطوة تجبر أوروبا على الرد على هذه الإجراءات.

وقال ماس في كلمة له اليوم الاثنين خلال المؤتمر السنوي المنعقد لرؤساء البعثات الدبلوماسية الألمانية في الخارج، إن “سياسة عقوبات واشنطن تدفعنا لاتخاذ تدابير أوروبية، إذ أن فرض الولايات المتحدة عقوبات غير محددة ضد روسيا والصين وتركيا وغيرها من شركائنا التجاريين يؤثر بشكل كبير على أوروبا وألمانيا”.

ولم يكشف ماس عن الإجراءات التي من الممكن أن تتخذها أوروبا كرد على سياسة العقوبات الأمريكية، لكنه أشار إلى أن “انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة أظهر في أوروبا أنهم لا يعرفون أمريكا بقدر ما كانوا يعتقدون”.

وقبل ذلك دعا ماس إلى إنشاء نظام مالي جديد مستقل عن الولايات المتحدة للحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران، وقال وزير الخارجية الألماني، الأسبوع الماضي، إنه “لا غنى عن ضرورة تعزيز الحكم الذاتي الأوروبي من خلال إنشاء قنوات الدفع المستقلة عن الولايات المتحدة في صندوق النقد الأوروبي ونظام SWIFT”.

وتشهد العلاقات بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة حالة من الفتور، بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع إيران، وفرضها رسوما جمركية على الواردات من الألومنيوم والصلب من الاتحاد الأوروبي.

ولحماية الشركات الأوروبية من العقوبات الأمريكية، فرضت بروكسل في وقت سابق من الشهر الجاري قانونا يسمح للشركات في الاتحاد بعدم التقيد بالعقوبات المفروضة من قبل واشنطن على طهران.

التعليقات

اترك تعليقاً