أوباما يؤازر العاملين فى ناسا بعد فقدان المسبار أبورتيونيتى روفر

أوباما يؤازر العاملين فى ناسا بعد فقدان المسبار أبورتيونيتى روفر
أوباما
كتب: آخر تحديث:

آزر الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما، العاملين فى وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، بعد فقدان الاتصال مع المسبار “أبورتيونيتى روفر” خلال مهمته على المريخ، وقال أوباما “لا تحزنوا انتهى الأمر، فخور بأننا علمنا الكثير، وتهانينا لكل رجال ونساء “ناسا” فى مهمة MarsRovers التى تغلبت على كل التوقعات، ألهمت جيلا جديدا من الأمريكيين، وتطالبنا بالاستثمار فى العلوم التى تدفع حدود المعرفة الإنسانية”.

ويذكر أن تقرير لموقع “مترو” البريطانى، كشف أن وكالة ناسا على وشك الكشف عن الموت المأساوى لمسبار “أبورتيونيتى روفر” بعد أكثر من ثمانية أشهر من فقدان الاتصال مع الروبوت الاستكشافى.

تدوينة باراك أوباماتدوينة باراك أوباما

وتخشى ناسا أن تكون عاصفة ترابية اجتاحت المريخ بأكمله فى يونيو من العام الماضى تسببت فى تدمير المسبار الذكى، فمنذ ذلك الحين لم يتمكن التحكم الأرضى من الاتصال به، وقد تكون العاصفة الترابية تسببت فى إلقاء الغبار على الألواح الشمسية التى تعمل على تزويد المسبار بالطاقة، مما يعنى عدم قدرته على إعادة شحن بطاريتها لإجراء اتصال مع التحكم فى المهمة مرة أخرى على الأرض.

وكتبت ناسا “تواصل المسبار الذى يعمل بالطاقة الشمسية مع الأرض أخرى مرة فى 10 يونيو 2018، حيث كانت عاصفة ترابية تغطى الكوكب الأحمر.”

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *