إيران تبدأ الحرب الألكترونية باستهداف 76 جامعة في 14 دولة لسرقة الأبحاث السرية

إيران تبدأ الحرب الألكترونية باستهداف 76 جامعة في 14 دولة لسرقة الأبحاث السرية
إيران
كتب: آخر تحديث:

أكد باحثين في مجال الأمن أن القراصنة المرتبطين بالحكومة الإيرانية يستهدفون الجامعات والمؤسسات الأكاديمية في جميع أنحاء العالم في إطار حملة كبري لشركة الأبحاث السرية الغير منشورة والحصول علي الملكية الفكرية لها.

وبحسب صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، اكتشف خبراء بالأمن السيبراني من شركة “آي سيكيوركس” لتكنولوجيا المعلومات أن الهجمات الألكترونية يجري تنفيذها من مجموعة “كوبالت ديكنز” التي تعمل من خارج إيران.

وأشارت الصحيفة إلي استهداف القراصنة الإيرانيين 76 جامعة في 14 دولة من بينهم أستراليا وكندا والصين وإسرائيل واليابان وسويسرا وتركيا المملكة المتحدة البريطانية.

وكشفت الشركة ” Secureworks” لصحيفة ” الإندبندنت ” أن القراصنة استهدفوا الجامعات المدرجة في أعلي تصنيف التايمز لأافضل 50 جامعة في التعليم العالي.

وقال متحدث باسم شركة سيكيوركس “إن استهداف المؤسسات الأكاديمية عبر الإنترنت مماثل لعمليات الهجوم الإلكتروني السابقة التي تقوم بها “COBALT DICKENS “، وهي مجموعة من القراصنة يمثلون تهديدا وعلي صله بالحكومة الإيرانية”.

وأضافت الصحيفة أن في وقت سابق من هذا العام، اتهمت وزارة العدل الأمريكية تسعة إيرانيين بتهمة شن حملة ضخمة ضد سرقة الإنترنت نيابةً عن الحكومة الإيرانية، وشملت لائحة الاتهام أن الإيرانيين سرقوا أكثر من 31 تيرابايت من وثائق وبيانات لأكثر من 140 جامعة و30 شركة وخمسة وكالات حكومية في الولايات المتحدة.

وقال المحامي الامريكي جيفري بيرمان في ذلك الوقت “استهدف القراصنة الابتكارات والملكية الفكرية من أعظم العقول في البلاد.”

وأضاف جيفري أن هؤلاء الفارون من العدالة الأمريكية ، لم يعودوا أحراراً في السفر خارج إيران دون التعرض لخطر الاعتقال، والطريقة الوحيدة لرؤية العالم الخارجي لهم هي من خلال شاشات الكمبيوتر الخاصة بهم ، ولكنهم جردوا من أعظم الأمور وهو استخام هويتهم الحقيقية.

ولفتت الصحيفة إلي ان عمليات الألكترونية الأخيرة من غير الواضح أن هؤلاء التسعة مسؤولون عنها ام لا.

التعليقات

اترك تعليقاً