التايمز: أبي في لندن وأمي في السجن في إيران

التايمز: أبي في لندن وأمي في السجن في إيران
زخاري راتكليف
كتب: آخر تحديث:

نشرت صحيفة “التايمز” البريطانية مقابلة حصرية أجرتها كاثرين فيليب مع جابرييلا زخاري راتكليف (4 سنوات)، ابنه نازانين زخاري راتكليف، البريطانية من أصل إيراني المسجونة في إيران.

وتحت عنوان “أبي في لندن، وأمي في السجن في إيران”، قالت كاتبة التقرير إن “جابرييلا بعثت برسالة لوالدها تقول فيها “قولوا له إني أحبه وآمل أن يكون يبادلني الشعور نفسه”.

وقالت غابرييلا إنها لم تر والدها ريتشارد منذ ثلاث سنوات، كما أنها تزور والدتها مرتين أسبوعياً في السجن.

وتعيش جابرييلا مع جديها في طهران منذ اعتقال أمها في عام 2016، كما أنها لا تستطيع التحدث باللغة الإنجليزية، بحسب كاتبة التقرير.

وتتحدث الطفلة إلى والدها كل مساء عبر خدمة سكايب، حيث يتولى أحد أفراد عائلتها ترجمة الحديث بينهما من الفارسية إلى الإنجليزية وبالعكس.

ويود والد جابرييلا أن تعود ابنته إلى بريطانيا لتبدأ دراستها في سبتمبر، إلا أن العائلة ترى أن هذه الخطوة غير ضرورية في حال بقيت نازانين قابعة في السجن.

التعليقات

اترك تعليقاً