الخارجية الروسية تندد بمحاولات تحمل الصين مسؤولية انتشار كورونا

الخارجية الروسية تندد بمحاولات تحمل الصين مسؤولية انتشار كورونا
ماريا زاخاروفا
كتب: آخر تحديث:

ذكر موقع روسيا اليوم، أن وزارة الخارجية الروسية نددت بمحاولات تحميل الصين ومنظمة الصحة العالمية كامل المسؤولية عن تفشي جائحة فيروس كورونا في العالم، واصفة إياها بأنها متحيزة وغير مناسبة، حيث جاء هذا التصريح على لسان المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، حيث قالت: “نشهد اليوم وفي وقت صعب للغاية، تكثيف الهجمات المتحيزة وغير المبررة الموجهة من بعض العواصم إلى دول معينة ومنظمات دولية ترمي إلى تحميلها كامل المسؤولية عن الأزمة الوبائية الحالية”.

وشددت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، على أن هذه المحاولات “غير مناسبة على الإطلاق”.

ذكر موقع روسيا اليوم، أن البنك المركزي الروسي أعلن أن الاحتياطيات الروسية، ازدادت حتى الـ17 من أبريل بنسبة 0.8%، مسجلة ارتفاعا قدره 4.8 مليار دولار، مقارنة بمؤشر الـ10 من أبريل، وبلغت 569.7 مليار دولار.

ووفقا للبنك المركزي الروسي، حدثت الزيادة في الاحتياطيات “تحت تأثير إعادة التقييم الإيجابية، والتي اتضح أن حجمها أكبر من حجم العمليات في سوق الصرف الأجنبي المحلي في إطار قاعدة الميزانية وكذلك صفقة بيع البنك المركزي حزمة أسهم بنك Sberbank العملاق”، حيث تتكون الاحتياطيات الدولية الروسية، وهي أصول أجنبية عالية السيولة يحتفظ بها بنك روسيا والحكومة الروسية، من أموال بالعملة الأجنبية وحقوق السحب الخاصة (SDR) والموقع الاحتياطي في صندوق النقد الدولي وكذلك الذهب، ويبلغ المستوى المستهدف للبنك المركزي الروسي للاحتياطيات الدولية 500 مليار دولار.

وفى وقت سابق أعلن المصرف المركزى الروسى، ارتفاع احتياطات روسيا الدولية، للفترة من 12 إلى 19 يوليو الجارى، بمقدار 0.6 مليار دولار، بنسبة 0.1 %، لتبلغ 520.3 مليار دولار.

وجاء في البيان “بلغ حجم الاحتياطيات الدولية حتى 19 يوليو الجاري 520.3 مليار دولار، بزيادة خلال أسبوع قدرها 0.6 مليار دولار، أو بنسبة 0.1 بالمئة. وذلك تحت تأثير شراء العملات الأجنبية في إطار القاعدة المالية”، وفقا لوكالة أنباء سبوتنيك الروسية.

التعليقات

اترك تعليقاً