بوتين: ارتفاع الناتج المحلي الوطني جعل روسيا تتجاوز الأزمة الاقتصادية وترامب أخلف وعوده الانتخابية

بوتين: ارتفاع الناتج المحلي الوطني جعل روسيا تتجاوز الأزمة الاقتصادية وترامب أخلف وعوده الانتخابية
بوتين
كتب: آخر تحديث:

عقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مؤتمره السنوي، اليوم الخميس، مؤكدا أن بلاده تخطت الأزمة الاقتصادية وأن الناتج القومي الإجمالي لروسيا ارتفع بنحو 75% منذ عام 2000، وأن روسيا لم تتدخل في الانتخابات الأمريكية التي فاز بها الرئيس دونالد ترامب.

وردا علي سؤال التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية، اجاب بوتين “إن الأمر اخترع من قبل الذين يهدفون نزع الشرعية من ترامب وأن هؤلاء الأشخاص لا يفهمون أنهم يقوضون بلادهم وانهم لا يحترمون الأمريكيين الذين صوتوا لصالح ترامب، كما أن ترامب لم يوفي بوعوده الأنتخابية المتعلقة بروسيا بسبب الضغوطات الداخلية في الولايات المتحدة”.

وحول الاتصالات بين الدبلوماسيين الروس والأميريكين، قال بوتين “انه أمر عادي ان توجد اتصالات للدبلوماسيين وان يتحدثوا، فما هو الغريب في ذلك، لماذا لديك هستيريا التجسس الروسي”.

وفيما يتعلق بتأثير العقوبات الاقتصادية علي روسيا وانخفاض أسعار النفط، أجاب بوتين أن العقوبات لم يكن لها نفس تأثير انخفاض اسعار النفط ولكن كان لها تأثيراً، مؤكداً أن موسكو تجاوزت الأزمة الاقتصادية عامي 2014 و2015 بسبب الهبوط المفاجئ لأسعار النفط الخام، والقيود المسماة بالعقوبات الغربية علينا.

وأشار بوتين إلي أن الناتج القومي الإجمالي لبلاده ارتفع بنحو 75% منذ عام 2000، والاقتصاد الروسي نمي نموا مضطردا بواقع 1.6% على أساس سنوي، وتقلصت الديون الروسية بنحو الثلث، وارتفعت الاحتياطيات بنحو 30 ضعفا، وزاد القطاع الزراعي بنحو 3%، واحتلت روسيا المركز الأول عالميا بين مصدري الحبوب، وروسيا علي استعداد لتنويع محاصيلها الزراعية.

وأضاف بوتين أن صناعة السيارات والأدوية والكيميائيات حققت نموا كبيرا، وسجلنا أدنى معدل للتضخم في تاريخ روسيا عند 2.2% وأعتقد أنه سيصبح أدنى من ذلك، كما تقلص عجز الميزانية.

وبشأن تطوير الجيش الروسي وتأثير ذلك علي الميزانية الروسية، اوضح بوتين أن روسيا تولي اهتماما لتطوير الجيش، ولا يضر ميزانيتها، دون الدخول في سباق التسلح.

وبشأن قضايا حرية التعبير، أوضح بوتين أنه يتفهم الانتقادات ولكن يجب تجنب القضايا الرخيصة، وفيما يتعلق بقضية المنشطات للاعبين الروس، قال بوتين “ان روسيا ستكافح من اجل حماية مصالح الرياضيين الروس في المحاكم الدولية، ونحترم المنظمات الدولية، ونتفهم أن الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات تتعرض لضغط ولكن من الهام أن يضعوا استنتاجاتهم بشكل موضوعي”.

معاهدة ستارت

 

وفيما يتعلق بموقف روسيا من اتفاقيات الصواريخ وهل ستستمر معاهدة ستارت، وهل سيكون هناك سباق تسلح جديد؟ أجاب بوتين أن روسيا لا تخطط للأنسحاب من أي معاهدة صواريخ وإذا قررت الولايات المتحدة ذلك فسيكون من جانب واحد، ولكن الأمر سيكون حطيراً وسنعمل ما نحافظ به علي أمننا دون الدخول في اي سباق للتسلح.

وأضاف بوتين أن الولايات المتحدة قامت بتثبيت صواريخ في رومانيا وقاذفات ايجيس ونقلها من البحر الى البر، ولم ننسحب من معاهدات الصواريخ الاساسية ” معاهدة القذائف المضادة للقذائف التسيارية “، ولكن الولايات المتحدة فعلت ذلك

وحول الضرائب الروسية، اكد بوتين ان الضرائب لن تزيد حتي نهاية عام 2018، موضحاً أن زيادة الضرائب لعلاج مشكلة التضخم ليس جزء من سياسته، وأن روسيا تتبع سياسة مالية ونقدية متوازنة ينفذها البنك المركزى.

كوريا الشمالية وضرورة عدم تحقق مأساة اليابان

 

وبشأن الدور الذي يمكن أن تلعبه روسيا للتعاون مع الولايات المتحدة بشأن كوريا الشمالية، قال بوتين “المشرعين الأمريكين ومجلس الشيوخ فعلوا شيء غريب، وضعوا روسيا في المربع الذي يتضمن كوريا الشمالية وإيران وبعد ذلك يريدون منا تحسين العلاقات مع كل منهما”.

واكد  بوتين أن روسيا لا تعترف بالوضع النووي لكوريا الشمالية ويجب وقف تطوير البرنامج النووي لبيونج يانج، مذكرا باستخدام الولايات المتحدة للسلاح النووي ضد اليابان ومشددا على أنه يجب إلا يتكرر ذلك مع كوريا الشمالية لأنه عواقبه ستكون كارثية.

وأضاف بوتين أن روسيا لا تعترف بالوضع النووي لكوريا الشمالية مقارنة بالولايات المتحدة التي تقوم باستفزاز كوريا الشمالية التي بدورها تطور أسلحة نووية للدفاع عن نفسها، و اعتبر أن السياسة الخارجية للولايات المتحدة الأمريكية تجاه كوريا الشمالية غير بناءة.

وأشار بوتين إلي إن المخابرات الأمريكية “سي آي إيه” لا تملك معلومات كافية ودقيقة حول الأهداف العسكرية في كوريا الشمالية، محذرا من إطلاق صاروخ كوري واحد قد يكون له عواقب كارثية كبيرة ليس على المنطقة بل على العالم أجمع، وفي حال تبني الولايات المتحدة الأمريكية على العقلانية في السياسة الخارجية، فهذا ضمان لتعاوننا، بما في ذلك في قضية كوريا الشمالية.

وحول الوضع في أوكرانيا، أوضح بوتين أن الولايات المتحدة  تشارك بشكل كامل في عملية التسوية الأوكرانية بغض النظر عن مشاركتها في تنسيق نورماندي.

الانتخابات الروسية

 

وبشأن الانتخابات الروسية المقبلة ومستقبل بوتين وجدول أعماله المحتمل ، قال بوتين أنه من السابق لآوانه ان نتحدث عن المستقبل ولدي بالطبع أفكار ويجب ان نتحدث عن ذلك بعد الأنتخابات، والحكومة تؤدي عملها بشكل جيد والمؤشرات الاقتصادية دليل علي ذلك.

وأوضح بوتين أن برنامجه الانتخابي سيركز على تطوير البنية التحتية والرعاية الصحية والتعليم وزيادة دخل الروس، وأضاف الرئيس الروسي أن السلطة الحالية لا تملك منافسين في الوقت الراهن.

المعارضة الروسية بحاجة لأجندة حقيقية

 

وردا على سؤال حول المعارضة الروسية، أشار بوتين إلى أن المعارضة بحاجة إلى أجندة عمل حقيقية وليس هلامية.

ولفت بوتين إلي قوة العلاقات الصينية الروسية، معربا عن ثقته بأن التعاون مع الصين يتجاوز أي أجندة سياسية، سنظل دائما شركاء استراتيجيين، لفترة طويلة من الزمن.

سوريا وأزمة اللاجئين

 

وتطرق المؤتمر للعديد من الأسئلة حول سوريا، من بينها مشكلة اللاجئين وتأثيرها علي تركيا، ولماذا تقيم سوريا قواعد عسكرية في سوريا، وهل تم القضاء علي الجماعات الإرهابية بشكل نهائي، وما هي المشاكل التي تواجهها المصالحة السورية؟

أبدي بوتين استعداد روسيا للمساهمة في حل مشكلة اللاجئين كجزء من الجهود الدولية المشتركة، مشيرا إلي أن تركيا تعاني من مشكلة اللاجئين أكثر من غيرها من الدول لأن بها أكبر عدد من اللاجئين، وهناك لاجئين أيضا في الأردن وفي العديد من البلدان الأخري لذلك من الضروري حل هذه المشكلة ومن غير المرجح ان تكون سوريا قادرة بمفردها علي حل هذه القضية.

واتهم بوتين الولايات المتحدة بتجاهل المعلومات الروسية عن المسلحين السوريين الذين يسافرون إلي العراق، ودعا المشاركين في عملية السلام السوري إلي عدم استخدام الجماعات الإرهابية أو شبه الإرهابية المختلفة لتحقيق أهداف سياسية مباشرة.

وقال بوتين أن المسلحين ينخرطون في العراق، ونحن نقول لأصدقائنا الأمريكيين أن الإرهابيين انتقلوا من سوريا إلي العراق، والولايات المتحدة لم تضربهم لانهم قد يريدون استخدامه لاحقا ضد الرئيس السوري بشار الاسد، وهذا امر خطير جداً.

واعرب بوتين عن أمله ان يعمل الرئيس ترامب علي تحسين العلاقات الولايات المتحدة مع روسيا.

التعليقات

اترك تعليقاً