تركيا تطوّر طائرات دون طيّار “متغيّرة الحجم”

تركيا تطوّر طائرات دون طيّار “متغيّرة الحجم”
طائرة دون طيار
كتب: آخر تحديث:

نجحت شركات تركية متخصصة في مجال الصناعات الدفاعية، بتطوير نماذج جديدة من طائرات دون طيّار، عبر الجمع بين ميزات الطائرات ذات الأجنحة الثابتة ونظيراتها المروحية، في طراز جديد أكثر عملية.

ومع تزايد مجالات استخدام الطائرات دون طيّار، تزايدت معها عمليات تصنيع أنماط جديدة من هذه الطائرات المسيّرة.

وفي هذا الإطار، نجحت شركة “نوماش” التركية، في تطوير طراز جديد لطائرة مسيّرة يمكن استخدامها لأغراض عسكرية وخدمية، أطلقت عليها اسم “Zyrone Dynamics”.

ويتميز الطراز الجديد عن غيره بأنه يجمع في بنيته ميزات الطائرات دون طيار ذات الأجنحة الثابتة والمروحية.

ومن أبرز ميزات الطائرة المسيرة المذكورة، أنها قادرة على تغيير حجمها حسب المكان المستخدم فيه، ووفقاً للغرض المستهدف، على عكس نظيراتها الأخرى حول العالم، والتي تكون أحجامها ثابتة.

وتتمتع “Zyrone Dynamics” بالقدرة على البقاء ثابتة في الجو مثل نظيراتها المروحية، وبإمكانها في الوقت ذاته التحليق لمسافات طويلة وعلى ارتفاعات عالية مثل الطائرات المسيرة ذات الأجنحة الثابتة.

وبفضل ميزاتها هذه، يمكن استخدامها في الأماكن الضيقة أو المسافات القصيرة، كما يمكنها الانتقال من الأماكن الضيقة إلى الواسعة وبالعكس عبر تغيير حجمها دون الحاجة إلى أية منصة إضافية.

الشركة المصنّعة للطائرة المسيّرة أنتجت حتى الآن نسختين منها، أطلقت عليهما اسميْ “Z4” و”Z4H”، وتعتزم عرضهما لأول مرة خلال معرض الصناعات الدفاعية الدولي (IDEF) الذي سيقام هذا العام في مدينة إسطنبول التركية.

وفيما يخص قدرتها الحمولية، بإمكان الطائرة المسيرة “Z4” نقل حمولة بوزن 1.5 كيلو غرام، ويبلغ طولها مترا واحدا.

ويمكن لـ”Z4″ التحليق لمدة 60 دقيقة، فيما تبلغ سرعة طيرانها 150 كيلو مترا في الساعة الواحدة.

الطائرة التي خُصصت للمهام العسكرية والاستطلاعية، تحمل على متنها أجهزة استشعار ليزرية للأشعة تحت الحمراء، الأمر الذي يمكنّها من الرصد في الظروف الليلية والنهارية، وبجودة تصوير عالية.

وأجرت الشركة المصنّعة اختبارات ناجحة للطائرة المسيرة المذكورة على الأرض، فيما تواصل اختباراتها المتعلقة بالتحليق في الجو.

وتسعى الشركة المصنّعة لإنتاج سلسلة مكوّنة من عدة أنماط مختلفة من الطائرة المسيرة المذكورة، تكون مخصصة لأغراض الخدمات، والاستطلاع والمهام العسكرية.

وفي هذا الإطار، تعتزم الشركة التركية عرض النسخة ” Z4H” من الطائرة المذكورة، هذا العام خلال معرض الصناعات الدفاعية الدولي (IDEF) بإسطنبول.

وتستطيع “Z4H” نقل حمولة بوزن 6 كيلو غرام، ومن المتوقع أن تُستخدم لنقل الشحنات المدنية والعسكرية.

هذا ونجحت تركيا في السنوات الأخيرة، بإنتاج أنماط مختلفة من الطائرات دون طيار، الاستطلاعية والمسلّحة، وبدأت بتصديرها إلى بلدان أخرى.

تجدر الإشارة إلى أن تركيا إحدى ست دول فقط في العالم لديها القدرة على إنتاج طائرات مسيّرة مسلحة ومزودة بقنابل ذكية وأنظمة إلكترونية متطورة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً