رئيس مدغشقر : غينيا بيساو تطلب استيراد المشروب العشبى لمواجهة كورونا

رئيس مدغشقر : غينيا بيساو تطلب استيراد المشروب العشبى لمواجهة كورونا
رئيس مدغشقر
كتب: آخر تحديث:

أعلن رئيس مدغشقر أندري راجولينا، اليوم الاثنين، أن رئيس غينيا بيساو، عمرو سيسوكو إمبالوبيساو، قرر استيراد المشروب العشبي لمواجهة  فيروس “كورونا” المستجد.

وعبر رئيس مدغشقر عن تقديره لنظيره في غينيا بيساو، إثر قراره استيراد “المشروب المعجرة” الذي يحمي من الإصابة من فيروس كورونا، وقال عبر تغريدة نشرها في حسابه على “تويتر”: “شكرا لرئيس غينيا بيساو، عمرو سيسوكو إمبالو، جراء طلبه تزويد بلاده وجيرانها الدول الواقعة في غرب أفريقيا بالمشروب العشبي، CVO /Covid-Organics، سيتم نقل الطلبية عبر طائرة .. إنها أفريقيا الموحدة التي تحارب كوفيد19“.

تغريده رئيس مدغشقرتغريده رئيس مدغشقر

وكان معهد الأبحاث التطبيقية في مدغشقر أعلن التوصل لعلاج لمرض “كوفيد 19” عن طريق عشبة كانت تستخدم لعلاج الملاريا.

وبحسب وكالة “سبوتنيك” الروسية، أطلق رئيس مدغشقر أندريه راجولينا، في كلمة للرئيس أمام الوزراء والصحفيين والوفود الدبلوماسية في معهد مدغشقر للأبحاث التطبيقية، علاجا عشبيا محليا يُزعم أنه يمنع الإصابة بفيروس كورونا المستجد ويعالجه.

وقال الرئيس في كلمته: “لقد أجريت الاختبارات، وتمت معالجة شخصين الآن بواسطة هذا العلاج”، وأضاف وهو يرتشف جرعة من الدواء: “يعطي الشاي العشبي نتائج في 7 أيام. سأكون أول من يشرب هذا الدواء أمامكم لأثبت لكم أن هذا المنتج يشفي ولا يقتل“.

وقد أجبرت سلطات مدغشقر تلاميذ المدارس بتناول مشروباً من الأعشاب قال رئيس البلاد إنه يشفي فيروس كورونا المستجد.

وأفادت وسائل اعلام محلية أن المشروب المصنوع من الشيح، على حد اعتقاد السلطات في مدغشقر أثبت كفاءة سابقة في علاج أوبئة أخرى مثل الملاريا.

وقال رئيس البلاد أندري راجولينا يوم الثلاثاء الماضي إن المشروب يعالج من الفيروس خلال سبعة أيام فقط، مضيفاً بأنه “سيغير من مجرى التاريخ في العالم كله“.

وقال راجولينا إن المشروب، الذي أنتجه معهد مالاغاسي للبحوث التطبيقية، قد عالج بنجاح شخصين أصيبا بكوفيد-19،

وقام أفراد من الجيش مدغشقر بتوزيع جرعات من المشروب على السكان بالمنازل في العاصمة أنتاناناريفو.

وقال طبيب بالجيش إنه على الرغم من عدم إجراء أية تجارب دولية معتمدة على المشروب، إلا أن السكان ليس لديهم ما يخسرون بتجربته في جميع الأحوال، مضيفاً بأنه “يقوي أجهزة المناعة” على أسوأ تقدير، يذكر أن مدغشقر سجلت 122 إصابة بالفيروس حتى الآن من دون وقوع وفيات.

التعليقات

اترك تعليقاً