زعيم المعارضة الروسية يعلن ترشحه في الانتخابات الرئاسية ضد بوتين

زعيم المعارضة الروسية يعلن ترشحه في الانتخابات الرئاسية ضد بوتين
نافاتلي
كتب: آخر تحديث:

استطاع المعارض الروسي، أليكسي نافالني إزالة العقبة الرئيسية لترشحه للأنتخابات الروسية التي ستجري في العام المقبل، بعد حصوله على دعم في موسكو، بعد أن حكمت لجنة الانتخابات المركزية بإنه غير مؤهل للترشيح للأنتخابات الرئاسية.

وتمكن نافالني من الحصول علي الدعم الأولي لترشحه بالحصول علي تأييد 742 شخصا في تجمع بمنطقة موسكو، ما يجعله يفوق الحد الأدني المطلوب بـ500 صوتا لبدء محاولته للترشح في الانتخابات الرئاسية، ووصف نفسه خلال التجمع اليوم الأحد بإنه مرشح حقيقي للانتخابات الرئاسية.

وبحسب وكالة رويترز فإن نافالني “41 عاما” من قدامى المحاربين ضد الفساد بين نخبة روسي، ومنافس شرس للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والذي من المتوقع أن يفوز في الأنتخابات، التي ستجري في شهر مارس المقبل ليمتد حكم بوتين لروسيا إلي 17 عاما.

وأضافت الوكالة أن نافالني يحتاج الآن أن يسجل رسميا كمرشح من قبل لجنة الانتخابات المركزية في روسيا، والتي سبق أن قالت إنه غير مؤهل بسبب حصوله علي عقوبة بالسجن مع وقف التنفيذ، ويقول بإنها ذات دوافع سياسية.

ولفتت الوكالة إلي سجن نافالني ثلاث مرات هذا العام بتهمة تنظيم الاجتماعات العامة والمظاهرات بشكل متكرر ما يتسبب في انتهاك القوانين، ويقول نافتالي أن الكرملين يحبط عمدا طموحاته السياسية، وفي عام 2014 حكمت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان أن إدانة نافالني بالتزوير أمر تعسفي وأمرت موسكو بدفع تعويض له.

ونوهت الوكالة إلي ان الاتحاد الروسي الحاكم في روسيا أعلن أمس دعمه لبوتين للفوز بست سنوات أخري في السلطة، وأعلن الحزب الشيوعي عن مرشحه للانتخابات الرئاسية بافل جرودينيين “57 عاما”، وأعلن المطور العقاري الروسي سيرجي بولونسكي، الذي أدين بتهمة الاحتيال على المستثمرين، على دعم أولي كاف للحصول على موافقة لجنة الانتخابات للمشاركة في سباق الرئاسة، ومن المرشحين أيضا المذيعة كسينيا سوبتشاك التي كان والدها من المقربين لبوتين في التسعينات.

التعليقات

اترك تعليقاً