زيلينسكي يتوجه إلى دونباس بـ “رسالة سلام”

زيلينسكي يتوجه إلى دونباس بـ “رسالة سلام”
الرئيس الأوكراني المنتخب فلاديمير زيلينسكي
كتب: آخر تحديث:

توجه الرئيس الأوكراني المنتخب، فلاديمير زيلينسكي، إلى سكان شبه جزيرة القرم الروسية ومنطقة دونباس شرقي أوكرانيا في مقطع فيديو، برسالة سلام، نشرها على صفحته الرسمية على موقع فيسبوك.

وشارك في إعداد الرسالة زعماء دين أوكرانيون لم يكن من بينهم رئيس الكنيسة الأرثوذكسية في أوكرانيا الأسقف إبيفانوس، لكنه وفقا لموقع “Liga.Novosti”، عقد اجتماعا مشتركا مع زيلينسكي.

ومن بين رجال الدين الذين شاركوا في “رسالة السلام”، بطريرك كييف فيلاريت، ورئيس الكنيسة الأرثوذكسية الأوكرانية لبطريركية موسكو أونوفري (بيريزوفسكي)، ورئيس الكنيسة الأوكرانية الكاثوليكية الأوكرانية سفياتوسلاف، و”مفتي القرم” حيدر روستاموف والحاخام الأكبر في أوكرانيا أبراهام وولف، وغيرهم من القادة الدينيين المسيحيين والمسلمين واليهود في أوكرانيا، نادوا جميعهم في الفيديو من أجل “حوار صحي” و”مفاوضات من أجل حل النزاع”.

وأكد زيلينسكي في منشوره: “كانت نتيجة اللقاءات مع الزعماء الدينيين (رسالة سلام) لسكان القرم ودونباس. شكرا لكل من وافق. نحن معكم! نحن معا! نحن بلد واحد”.

وفي وقت سابق، قال زيلينسكي إن استمرار العمل على حل النزاع المسلح في دونباس هو أحد مهامه الأساسية كرئيس للبلاد، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه يفترض إعادة إحياء هذه العملية.

يذكر أن السلطات الأوكرانية شنت، في أبريل عام 2014، عملية عسكرية ضد جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك اللتين أعلنتا استقلالهما بعد انقلاب في أوكرانيا، في فبراير عام 2014، أدت إلى مقتل أكثر من 10 آلاف شخص بسبب الاقتتال الداخلي في البلاد.

وحينها، أعلن برلمان جمهورية القرم في مارس 2014 عن قيام جمهورية القرم واستقلالها عن أوكرانيا، وذلك بموجب استفتاء صوت فيه 96.77 في المئة من السكان لصالح العودة إلى قوام روسيا، وقبول جمهوريتهم كيانا فدراليا جديدا في روسيا الاتحادية.

التعليقات

اترك تعليقاً