فرنسا: خسائر احتجاجات السترات الصفراء تقدر بــ170 مليون يورو

فرنسا: خسائر احتجاجات السترات الصفراء تقدر بــ170 مليون يورو
فرنسا
كتب: آخر تحديث:

قدر وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير قيمة الخسائر الناجمة عن “أعمال التخريب التي نفذها متظاهرو السترات الصفراء منذ بدء الحراك في نوفمبر الماضي” بـ170 مليون يورو.

وحسب صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية فقد اجتمع وزير الاقتصاد والمالية برونو لومير اليوم الاثنين بممثلين عن المهن التي أثرت عليها المظاهرات سلبا، أما هدف الاجتماع فكان تقييم حجم الخسائر والأثر السلبي لمظاهرات السترات الصفراء على الحركة التجارية والاقتصاد.

هذا وكانت الفيدرالية الفرنسية للتأمينات قدرت صباح اليوم الاثنين الخسائر الناتجة عن مظاهرات السترات الصفراء بـ170 مليون يورو، ولم تأخذ تقديرات الفيدرالية الفرنسية للتأمينات- والتي أكدها بدوره وزير الاقتصاد لومير-، بعين الاعتبار الخسائر والأضرار التي نتجت عن مظاهرة يوم السبت الماضي، بإحراق ونهب واجهات أكثر من 90 محلا تجاريا في جادة الشانزيليزيه.

وبحسب قناة بي.اف.ام فقد قال لومير إنه “تم تبليغ شركات التأمين بـ 10000 حالة ضرر ناتجة عن مظاهرات السترات الصفراء، 6000 حالة تبليغ عن سيارات متضررة و4000 حالة تبليغ عن محال تجارية متضررة. ”

واعتبر لودريان بأن “عمليات النهب والعنف تؤثر سلبا على الاقتصاد كما تؤثر سلباً على صورة فرنسا ”

وأخيرا أعلن لومير عن احتمال إلغاء بعض الضرائب المفروضة على الشركات والتي تعاني صعوبات نتيجة الأثر السلبي لمظاهرات السترات الصفراء.

هذا وتعيش فرنسا منذ أواخر تشرين الثاني/نوفمبر 2018، أزمة يصفها مراقبون بـ”العصيبة”، إذ لم تستطع إدارة الرئيس ماكرون احتواءها حتى الآن. فمنذ ذلك الوقت يتظاهر ذوو السترات الصفراء أسبوعيا، كل يوم سبت، في جميع أنحاء البلاد اعتراضا على سياسات ماكرون الاقتصادية وعلى طريقته في الحكم وإدارة البلاد.

وبدأت الاحتجاجات اعتراضا على قرار الحكومة بزيادة الضرائب على أسعار المحروقات لتتوسع بعدها وتصبح حركة مطالب شاملة. وحاولت الحكومة احتواء الأزمة عبر التراجع عن قرارها بزيادة الضرائب على أسعار المحروقات بالإضافة لرفع الحد الأدنى للأجور وإلغاء الضرائب على ساعات العمل الإضافية وعلى معاشات المتقاعدين. وعلى الرغم من الإجراءات التي اتخذتها الحكومة، ما زال يصر محتجو السترات الصفراء على التظاهر أسبوعيا معتبرين بأن “قرارات الحكومة غير كافية وليست سوى مناورة. ”

وتظاهر يوم السبت الماضي في مدينة باريس وللأسبوع الـ18 على التوالي محتجو السترات الصفراء وتخللت المظاهرة أعمال عنف وتخريب ونهب ومواجهات بين متظاهرين والشرطة.

وحطم متظاهرون حوالي 90 واجهة لمحال تجارية في جادة الشانزيليزية، وعلى إثر ذلك اعتقلت الشرطة حوالي 250 شخصا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *