مجلس الأمن: لم نتلق أي طلب لعقد جلسة طارئة بشأن فنزويلا

مجلس الأمن: لم نتلق أي طلب لعقد جلسة طارئة بشأن فنزويلا
رئيس مجلس الأمن الدولي السفير الألماني كريستوف
كتب: آخر تحديث:

قال رئيس مجلس الأمن الدولي، السفير الألماني كريستوف هويسجن، الثلاثاء، إن المجلس يتابع الوضع في فنزويلا عن كثب، ولم يتلق حتى اللحظة أي طلب لعقد جلسة طارئة.
وأعلنت الحكومة الفنزويلية، الثلاثاء، أن مجموعة صغيرة من العسكريين، مرتبطة بالمعارضة، نفذت محاولة انقلاب، وأن “الجهود متواصلة لإحباطها”.
وقال هويسجن، في تصريحات لصحفيين، إنه لم يتلق أي طلب حتى اللحظة لعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن بشأن التطورات في العاصمة الفنزويلية كراكاس.
واستدرك: “نتابع الموقف عن كثب، ومستعدون لفعل أي شيء حسب تطورات الوضع هناك”.
وأعلن زعيم المعارضة الفنزويلية، خوان جوايدو، الثلاثاء: “بدء المرحلة الأخيرة” من الإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو، داعيا الفنزويليين إلى التظاهر، الأربعاء.
وظهر جوايدو، في مقطع مصور محاطا بجنود مدججين بالسلاح، وبجانبه القيادي البارز في المعارضة، ليوبولدو لوبيز، عند قاعدة جوية في كاراكاس.
وقال زير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، على “تويتر” الثلاثاء، إن إدارة الرئيس دونالد ترامب تدعم دعوة جوايدو إلى “انتفاضة عسكرية” ضد مادورو.
وذكرت وسائل إعلام غربية إن قوات الأمن أطلقت الغاز المسيل للدموع على جوايدو.

التعليقات

اترك تعليقاً