موسكو: تجميد واشنطن لمعاهدة “السماء المفتوحة” طريق لتسميم العلاقات الدولية

موسكو: تجميد واشنطن لمعاهدة “السماء المفتوحة” طريق لتسميم العلاقات الدولية
سيرجي
كتب: آخر تحديث:

اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف تجميد واشنطن التعاون مع موسكو فيما يخص معاهدة “السماء المفتوحة” طريقا نحو تسميم العلاقات الدولية عبر أساليب أحادية.

وعبر عن أسف موسكو من قرار واشنطن بهذا الشأن، مشيرا إلى أن مثل هذه الخطوات أحادية الجانب ليست مقبولة في العلاقات بين البلدين.

وقال للصحفيين، اليوم الثلاثاء: “بدلا من القيام بمناقشة هذا الموضوع في إطار اللجنة التشاورية حول “السماء المفتوحة” إننا نقرأ في القانون الجديد أنه يتم وقف تمويل اتخاذ كل الإجراءات الهادفة لتنفيذه. إنه خيار أمريكي. وإنه طريق نحو مواصلة تسميم العلاقات الدولية عبر أساليب أحادية. ونحن نأسف لذلك”.

وأضاف ريابكوف أن واشنطن عملت لفترة طويلة على تعقيد الوضع حول معاهدة “السماء المفتوحة”، دون النظر إلى مقترحات موسكو لحل القضايا العالقة.

هذا واتهم الدبلوماسي الروسي الولايات المتحدة وحلفاءها في أوروبا بأنها تنتهك عمدا معاهدة تدمير الصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى عن طريق نشر منصات الإطلاق من طراز “MK-41”.

التعليقات

اترك تعليقاً