نائب أمريكى يعترف بالتقاط صور مع جثة مقاتل عدو أثناء أدائه الخدمة

نائب أمريكى يعترف بالتقاط صور مع جثة مقاتل عدو أثناء أدائه الخدمة
دنكان هانتر
كتب: آخر تحديث:

اعترف عضو الكونجرس الأمريكى النائب دنكان هانتر، بأنه التقط صورة مع جثة أحد مقاتلى العدو أثناء مشاركته فى الخدمة العسكرية، بحسب ما ذكرت صحيفة “واشنطن بوست”.

وقالت الصحيفة إن هانتر، النائب الجمهورى عن ولاية كاليفورنيا، قد قال أمام حشد من الجمهور يوم السبت، إنه التقط صورة لنفسه مع أحد المقاتلين القتلى أثناء أدائه الخدمة العسكرية، وفقا لما أفادت صحف محلية، وهو ما يمثل انتهاكا واضحا لقواعد الولايات المتحدة فى الحرب.

وأدلى هانتر الذى كان ضمن قوات المارينز، بهذه التصريحات أثناء حديثه عن قضية إيدى جلاجر، رئيس وحدة سيل بالبحرية المتهم بقتل سجين تابع لداعش كان تحت سلطته. وكان جلاجر، الذى أقر بأنه غير مذنب، قد التقط صور بجوار الرجل القتيل، وفقا لتقارير إخبارية.

وقالت دانكان، كما أشارت صحيفة “تايمز أوف سان دييجو”، إن إيدى فعل شيئا واحدا سيئا أنا أيضا مذنبا به، وهو التقاط صورة مع جثة وقول أشياء غبية. وقال هانتر الذى خدم فى العراق مرتين ومرة فى أفغانستان عندما كان ضمن الخدمة وذهب مرة أخرى لأفغانستان أثناء وجوده ضمن قوات الاحتياط، إنه التقط صورا مثل هذه عندما كان فى الخارج. وأضاف إنه لم يقم بنشر هذه الصور.

ووفقا لقانون الحرب الخاص بوزارة الدفاع الأمريكية، فإن الأعداء العسكريين القتلى يجب أن يتم التعامل معه بنفس الاحترام المقدم أو المتوقع تقديمه لقتلى الجيوش الصديقة.

ويواجه هانتر وزوجته اتهامات فيدرالية لاستخدامهما 250 ألف دولار من تمويل الحملة الانتخابية لدفع مقابل عطلات عائلة ونفقات شخصية أخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً