واشنطن تضغط على الناتو كي يخفض مشاركته في مؤتمر موسكو للأمن

واشنطن تضغط على الناتو كي يخفض مشاركته في مؤتمر موسكو للأمن
واشنطن تضغط على الناتو كي يخفض مشاركته في مؤتمر موسكو للأمن
كتب: آخر تحديث:

كشف مصدر دبلوماسي روسي أن الولايات المتحدة تحاول إقناع حلفائها في حلف الناتو بخفض مشاركتهم في مؤتمر موسكو للأمن الدولي في أبريل المقبل، من خلال خفض مستوى تمثيلهم فيه.

وصرح المصدر في حديث لوكالة “تاس” بأن “واشنطن تحاول الإيحاء لحلفائها في الناتو بأن الدورة الثامنة من المؤتمر الأمني الدولي الذي سيعقد في موسكو يومي 24-25 إبريل المقبل يمثل محاولة من روسيا لجر دول أجنبية إلى طرفها والتأثير على مواقف تتخذها دول الحلف إزاء مسائل تعني موسكو”.

وأوضح المصدر أن هذه المعلومات حصل عليها من “زملاء أوروبيين”.

وتابع بالقول إن واشنطن تزعم أنه يمكن إجراء حوار مع موسكو حول مواضيع محددة فقط وليس في منصة مؤتمر موسكو للأمن، الذي كما تدعي أن الكرملين “يستخدمه لتوجيه اتهامات للغرب وتضليل الرأي العام”.

وشدد المصدر على أن القيادة الأمريكية توصي بصورة مباشرة شركاءها الأوروبيين بأن يخفضوا مستوى تمثيلهم في المؤتمر، ويقتصروا على إيفاد دبلوماسيين من الصف الثاني إلى المؤتمر كمراقبين فقط.

وقال في ختام حديثه: “لا يتفاجأ الجانب الروسي أبدا بهذه الأساليب التي تلجأ إليها الدبلوماسية الأمريكية في ألاعيبها وراء الكواليس”.

التعليقات

اترك تعليقاً