سلاح روسيا المرعب…”قاتل الأقمار الصناعية” يهدد أمريكا

سلاح روسيا المرعب…”قاتل الأقمار الصناعية” يهدد أمريكا
قاتل الأقمار الصناعية
كتب: آخر تحديث:

تخشى الاستخبارات الأمريكية من سلاح فضائي روسي غامض، يمكنه تدمير الأقمار الصناعية الأمريكية في وقت الحرب وحرمانها من ميزة استراتيجية كبرى.

ذكرت مجلة “بوبيلر ميكانيكز” الأمريكية في تقرير لها، اليوم الخميس 16 أغسطس، أن أمريكا تعتبر أن ما يقوم به القمر الصناعي الروسي الجديد لا يتوافق مع طبيعة المهام المعلن عنها في الفضاء، وأن النشاط الفضائي الروسي غير عادي.

صاروخ بروتون-إم

ويقوم القمر الصناعي الروسي برصد الأقمار الصناعية الأخرى في الفضاء، وهو ما أثار اهتمام أجهزة الاستخبارات الأمريكية، التي تخشى من أن يكون لهذا النشاط الغريب تأثيرا على قدراتها في جمع المعلومات، التي تعتمد على وسائل الملاحة والاتصال الفضائي بشكل كبير، خاصة فيما يتعلق بعمليات التجسس، وفقا لوكالة “سبوتنيك”.

وتخشى واشنطن من أن تمتلك روسيا القدرة على ضرب أسطولها من الأقمار الصناعية المنتشرة في الفضاء، وتحرمها من القدرة على استخدامها كميزة استراتيجية لجمع المعلومات العسكرية عن القوات المعادية ومواقعها حول العالم.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية في أغسطس 2017، إطلاق قمر صناعي صغير الحجم، يعمل لصالحها، مشيرة إلى أنه يحمل أنواع أصغر من الأقمار الصناعية، التي يمكن إطلاقها عند الضرورة لتقوم بمهام محددة قبل أن تعود إليه مرة أخرى.

ولفتت المجلة إلى أنه من غير الممكن في الوقت الحالي التعرف على طبيعة المهمة، التي يقوم بها القمر الصناعي الجديد في الفضاء، بحسب مسؤولين أمريكيين، الذين أشاروا إلى إمكانية تحويله إلى سلاح بطريقة بسيطة.

وأضافت: “أهم ما يميز القمر الصناعي الروسي قدرة الأقمار الملحقة به على تغيير مسارها لرصد الأقمار الصناعية الأخرى في الفضاء”، مشيرة إلى إمكانية قيامه بتوجيه أشعة ليز مركز باتجاهها لتدميرها أو تعطيل العدسات الخاصة بها، أو حتى توجيهه للاصطدام بها بصورة مباشرة.

ولفتت المجلة إلى أن القمر الصناعي الروسي يمكن أن يطلق عليه “قاتل الأقمار الصناعية”، مشيرة إلى أنه مازال من الغير متاح التوصل إلى طريقة للتصدي له لعدم توافر معلومات عن طبيعة عمله بصورة دقيقة.

التعليقات

اترك تعليقاً