الرئيس التونسى يبحث مع رئيس وزراء إيطاليا العلاقات الثنائية والأزمة الليبية

الرئيس التونسى يبحث مع رئيس وزراء إيطاليا العلاقات الثنائية والأزمة الليبية
السبسي
كتب: آخر تحديث:

أكد الرئيس التونسى الباجى قايد السبسى، حرص بلاده على تعزيز علاقات الصداقة العريقة مع إيطاليا وتنويع مجالات الشراكة المتميزة التى تربطها بها لصالح مصلحتهما المشتركة، وتنمية واستقرار المنطقة المتوسطية التى تجمعهما.
جاء ذلك خلال لقائه،اليوم الثلاثاء،مع رئيس الوزراء الإيطالى، جوزيبى كونتى، الذى يزور تونس، للمشاركة فى الدورة الأولى للمجلس الأعلى للشراكة الاستراتيجية بين البلدين، حسبما ذكر بيان الرئاسة التونسية.
وأعرب السبسى،عن أمله فى أن يشكّل الاجتماع الأول للمجلس الأعلى للشراكة الاستراتيجية بين البلدين نقلة نوعية في العلاقات الثنائية، مشدّدا على أهمية توثيق التعاون في مواجهة التحديات التي تهدّد أمن واستقرار المنطقة المتوسطية وتعوق الجهود التنموية فيها.
وقال الرئيس التونسي – خلال اللقاء – أن بلاده تتابع عن كثب التطورات في ليبيا نظرا لانعكاساتها المباشرة على أمن واستقرار تونس والمنطقة عموما، موضحا أن تونس تدعم كل المساعي المبذولة لإنهاء الصراع ومواصلة الحوار السياسي بين كافة الفرقاء في أقرب وقت من أجل التوصل إلى تسوية سياسية شاملة ودائمة برعاية الأمم المتحدة تضمن وحدة ليبيا واستقرارها وأمن شعبها.
من جانبه، أكد رئيس الوزراء الإيطالي،أن تأسيس مجلس أعلى للشراكة الاستراتيجية لأول مرة مع تونس يؤكد عمق روابط الصداقة التاريخية بين البلدين ويعكس حرصهما المشترك على فتح آفاق تعاون جديدة، مشددا على حرص بلاده على الوقوف إلى جانب تونس في جهودها للنهوض باقتصادها وتحقيق التنمية والاستقرار الاجتماعي، وكذلك في مواجهة مختلف التحديات لاسيما التصدي لظاهرة الهجرة غير الشرعية ومكافحة الإرهاب والتطرف.
وفيما يتعلق بالملف الليبي، شدد كونتي ،على ضرورة وقف المواجهات المسلحة وفتح المجال للتحركات الدبلوماسية الجدية والحلول السياسيّة باعتبارها السبيل الوحيد لتجنّب التصعيد وضمان وحدة واستقرار ليبيا وأمن شعبها

التعليقات

اترك تعليقاً