جدل في الجزائر بسبب حساب “الوزير الوهمي”

جدل في الجزائر بسبب حساب “الوزير الوهمي”
وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة
كتب: آخر تحديث:

نفت وزارة الخارجية الجزائرية، الثلاثاء، صحة معلومات تم نشرها على حساب وهمي على موقع “تويتر”، منسوب لوزير الخارجية رمطان لعمامرة، منددة “بمناورة محضة”.

وتم إنشاء حساب على موقع تويتر باسم رمطان لعمامرة، الأحد، موسوم (RLamamraMFA@)، على أنه “حساب رسمي”، ونشر من خلاله معلومات “خاطئة ولا أساس لها مصدرها مناورة محضة”، بحسب المتحدث باسم الخارجية.

وتم تعيين لعمامرة في 11 مارس نائبا لرئيس الوزراء وزيرا للخارجية، وهو المنصب الذي سبق أن شغله بين 2013 و2017.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية، عبدالعزيز بن علي شريف، أن الوزير “لم ينشر أي شيء عبر مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك، تويتر أو غيرها) منذ توليه منصبه الحكومي الجديد”، حسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

ولدى لعمامرة حساب على تويتر هو (Lamamra_dz@)، لم يستعمله سوى بصفته مفوضا ساميا لدى الاتحاد الأفريقي “لإنهاء النزاعات في أفريقيا”، وهو المنصب الذي شغله حتى نهاية 2017. وكانت آخر تغريدة على هذا الحساب في الأول من مارس.

ونشر الحساب الخاطئ 8 تغريدات منذ إنشائه، ناقلا معلومات عن “المحادثات” التي أجراها لعمامرة مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، الذي التقاه الثلاثاء في موسكو.

وتشهد الجزائر منذ 22 فبراير تظاهرات غير مسبوقة ضد الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة، الذي يحكم البلاد منذ 20 عاما.

وبدأ لعمامرة من روما، الاثنين، جولة دبلوماسية من أجل “طمأنة الشركاء الدوليين للجزائر” على الوضع في البلاد، مع “رفض أي تدخل” في الشؤون الداخلية، كما صرح في موسكو.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *