سوريا وأفغانستان أخطر الأماكن للصحفيين لعام 2018

سوريا وأفغانستان أخطر الأماكن للصحفيين لعام 2018
الصحفيون المقتلون في أفغانستان
كتب: آخر تحديث:

تعد سوريا وأفغانستان أكثر الأماكن فتكاً للصحفيين في جميع أنحاء العالم لعام 2018، حيث قتل ما لا يقل عن 63 صحفياً حول العالم كانوا يقومون بأعمالهم في عام 2018، وفقاً لتقرير منظمة مراسلون بلا حدود.

وأشارت أذاعة “فويس أوف أمريكا” الأمريكية إلي أن المنظمة تتخذ من باريس مقرا لها وتدعو إلي حرية الصحافة في جميع أنحاء العالم ، وتقول أن العنف ضد الصحفيين ارتفع بنسبة 15% مقارنة بعام 2017 وارتفع عدد الوفيات للصحفيين إلي 80 شخصا في جميع أنحاء العالم.

وقال كريستوف ديلوار الأمين العام لمنظمة مراسلون بلا حدود في بيان “إن كراهية الصحفيين التي يتم التعبير عنها من قبل السياسيين والقادة الدينيين ورجال الأعمال عديمي الضمير لها عواقب مأساوية على الأرض ، وقد انعكس ذلك في هذه الزيادة المضطربة في الانتهاكات ضد الصحفيين”.

وبحسب التفرير السنوي للمنظمة أن أفغانستان كانت أكثر الدول فتكا في العالم للصحفيين في عام 2018 ، مع وقوع 15 حالة وفاة للصحفيين فيها ، تليها سوريا الذي قتل فيها 11 صحفياً هذا العام.

ويوضح تقرير المنظمة أن سبب ارتفاع عدد الوفيات بين الصحفيين في أفغانستان يرجع جزئياً إلى التفجيرات وعمليات إطلاق النار التي استهدفت العاملين في وسائل الإعلام.

ويشير تقرير منظمة مراسلون بلا حدود إلي أن 11 صحفيا وناشط إعلامي قتلوا في سوريا عام 2018، وعلى الرغم من انخفاض عدد الوفيات في سوريا إلا أن الصحفيون مازلوا يتحملون مخاطر كبير في تغطيتهم للحرب التي أودت بحياة مئات الآلاف من الأشخاص وتسببت في نزوح الملايين.

ويضيف تقريير المنظمة أن منذ بدء الحرب السورية في عام 2011 قُتل أكثر من 200 صحفي كانوا يغطون النزاع ، من بينهم ثلاثة صحفيين أمريكيين .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *