شويجو يلتقي حفتر في موسكو لبحث سبل حل الأزمة الليبية

شويجو يلتقي حفتر في موسكو لبحث سبل حل الأزمة الليبية
سيرجي شويجو
كتب: آخر تحديث:

أجرى وزير الدفاع الروسي، سيرجي شويجو، اليوم الأربعاء، لقاء في موسكو مع قائد “الجيش الوطني الليبي”، المشير خليفة حفتر، بحثا فيه سبل حل الأزمة في ليبيا وقضايا الأمن في الشرق الأوسط.

وقالت الوزارة، في بيان أصدرته بهذا الصدد، إن اللقاء جرى في مقرها بالعاصمة الروسية، موضحة أنه تناول “بحث قضايا الأمن في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالإضافة إلى مكافحة الإرهاب الدولي وحل الأزمة في ليبيا”.

وهذه المحادثات هي الثالثة لوزير الدفاع الروسي مع حفتر، وعقد اللقاء الأول بين الطرفين في موسكو بشهر أغسطس 2017، ليجريا بعد ذلك مباحثات عبر جسر فيديو في مايو 2018.

وسبق أن أكد شويغو في أبريل 2017 ضرورة دعم القوى العسكرية والسياسية في ليبيا للإسهام في تسوية النزاع المستمر في البلاد.

وتمر ليبيا منذ سقوط نظام زعيمها الراحل، معمر القذافي، في خريف 2011، بأزمة سياسية حادة في ظل انعدام الأمن وتتنافس قوات مختلفة على السلطة في البلاد.

ويتنازع في ليبيا حاليا مركزان أساسيان على السلطة، وهما حكومة الوفاق الوطني بقيادة فايز السراج المدعومة من المجتمع الدولي ومقرها طرابلس، والثانية الحكومة الموازية العاملة في شرق ليبيا والتي تتخذ من مدينة طبرق مقرا لها والمدعومة من حفتر وقواته وكذلك مجلس النواب المحلي.

ويخوض “الجيش الوطني الليبي” بقيادة حفتر منذ العام 2014 مواجهة شرسة مع المجموعات الإسلامية شرق البلاد، وتمكنت قواته خلال العامين الماضيين من إلحاق الهزيمة بالمتطرفين في مدينة بنغازي، التي خضعت لسيطرتهم عام 2014، وكذلك انتزاع السيطرة على مدين درنة، آخر معقل للمسلحين في المنطقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *