مسؤول إيرلندي: خفض المساعدات الأمريكية للفلسطينيين تتسبب في كارثة على الأرض

مسؤول إيرلندي: خفض المساعدات الأمريكية للفلسطينيين تتسبب في كارثة على الأرض
أطفال فلسطينيون في مخيم جنين للاجئين في الضفة الغربية
كتب: آخر تحديث:

أثرت تخفيضات الولايات المتحدة للمساعدات الفلسطينية بشدة علي مخيمات اللاجئين في الضفة الغربية، وفقاً لرئيس وكالة التنمية الخارجية للكنيسة الكاثوليكية في إيرلندا.

وكانت الحكومة الأمريكية أعلنت في العام الماضي عن تخفيض أكثر من 500 مليون دولار من المساعدات الفلسطينية وشمل ذلك خفض حوالي 350 مليون دولار لوكالة الأمم المتحدة للاجئين الفلسطينيين.

وقال شون فاريل ، الذي زار مخيم جنين مؤخراً في الضفة الغربية ” إن القرار أسفر عن ارتفاع مستويات البطالة وكان له تأثير كارثي على الأرض”.

وأشار فاريل خلال حديثه لإذاعة “آر تي آيه مورنينج إيرلندا” إلي أن التخفيضات أدت إلي زيادة البؤس والمعاناة علي الناس العاديين”.

وأضاف فاريل إن الحياة كانت صعبة بما فيه الكفاية قبل تخفيض المساعدات، وكان من الواضح أن هناك أزمة إنسانية متفاقمة في غزة نتيجة لها.

واستنكر فاريل بناء المستوطنات الإسرائيلية علي الأراضي الفلسطينية، وقال ” لايمكن الاستمرار في إدانة المستوطنات على أنها غير قانونية ، بينما يتم دعمها اقتصاديًا”، ودعا إلى تغيير هذا الموقف ، مضيفًا أن أيرلندا لديها القدرة على قيادة العالم ، لمشروع قانوني للأراضي المحتلة.

ولفت فاريل إلي مشروع قانون الذي أقره سيناد قبل عطلة عيد الميلاد ، لحظر استيراد البضائع الإسرائيلية المنتجة في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأشارت الإذاعة الإيرلندية إلي ان مسؤول بالحكومة الإسرائيلية حذر العام الماضي من ان المبادرة قد تتسبب في عرقلة إجراء مفاوضات سلام مستقبلية بين إسرائيل وفلسطين.

وأضافت الإذاعة أن مشروع القانون إذا وافقت عليه إيرلندا، ستكون أول دولة في أوروبا تنهي التجارة مع المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية.

ولفتت الإذاعة إلي ان السيناتور المستقل فرانسيس بلاك سيعرض مشروع القانون ويأمل الموافقة عليه، ويتطلع فاريل لإيجاد الدعم للموافقة علي القانون.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *