وزير الرى السودانى: من الممكن توقيع اتفاق يراعى مصالح مصر وإثيوبيا والسودان

وزير الرى السودانى: من الممكن توقيع اتفاق يراعى مصالح مصر وإثيوبيا والسودان
وزير الري السوداني وسد النهضة
كتب: آخر تحديث:

أعلن وزير الرى السودانى، ياسر عباس، أنه أصبح من الممكن توقيع اتفاق يراعي مصالح مصر وإثيوبيا والسودان بشأن تعبئة سد النهضة، وفقا لخبر عاجل لوكالة سبوتنيك الروسية.

وأضاف وزير الرى السودانى، أن السودان تعول على حكماء أفريقيا لطى الأزمة التى نشبت حول سد النهضة الإثيوبي.

ويعقد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة اليوم الاثنين، الساعة التاسعة مساء بتوقيت القاهرة جلسة مفتوحة برئاسة فرنسا (الرئيس الحالى خلال شهر يونيو) للنظر فى موضوع سد النهضة وذلك بمشاركة الدول الثلاث مصر والسودان واثيوبيا إذا ما رغبت المشاركة.

ويشير المحرر الدبلوماسى لوكالة أنباء الشرق الأوسط إلى أن هذه الجلسة تعد تطورا هاما ارتباطا بموضوع سد النهضة واستجابة للطلب الذى تقدمت به مصر فى 19 يونيو الجارى بتناول مجلس الامن لموضوع سد النهضة ومشاركة مصر فى جلسة المجلس التى ستتناول الموضوع؛ مما يعكس نجاح مصر بقيادتها السياسية ودبلوماسيتها العريقة فى استخلاص عقد تلك الجلسة العامة لتناول موقف مصر ورغبتها فى التوجه للمجلس بهدف استئناف المفاوضات حول سد النهضة بحسن نية بغية التوصل إلى اتفاق ورفضها أى اجراءات احادية دون التوصل الى اتفاق.

ويضيف المحرر أن أهمية انعقاد الجلسة تعكس اقتناع مجلس الأمن – أحد الاجهزة الرئيسية للامم المتحدة، والجهاز الأممى الأساسي المعني بالموضوعات الخاصة بحفظ السلم والامن الدوليين وينظر النزاعات والحالات التى يترتب على استمرارها تهديد السلم والأمن الدوليين، بوجهة النظر المصرية بأن استمرار عدم تحقيق تقدم فى المفاوضات المرتبطة بسد النهضة مع قيام اثيوبيا بالاعلان بشكل منفرد وأحادي عن اعتزامها ملء السد فى شهر يوليو 2020 هو وضع غير مقبول ويؤدي إلى خلق حالة يترتب على استمرارها تهديد السلم والأمن الدوليين.

التعليقات

اترك تعليقاً