كيف يؤثر هاتفك على جسمك وعقلك؟

كيف يؤثر هاتفك على جسمك وعقلك؟
كيف يؤثر هاتفك على جسمك وعقلك؟
كتب: آخر تحديث:

الهاتف يؤثر عليك بدنياً وعقلياً ونفسياً بطريقة كبيرة، وإليك الطرق التي تؤكد لك ذلك

1- يجعلك في أمان

يمكن للهاتف أن يجعلكم أكثر أماناً. فقد كشفت دراسة نشرت على مجلة «the Journal of Emergency Medicine»، تضمنت تحليلاً لبرقيات الطوارئ على مدى 11 سنة، أنه تم إنقاذ حياة 137 شخصاً من بين كل 100 ألف مريض عندما اتصلوا برقم الطوارئ 911 من هاتف محمول وليس من خط أرضي، حسب مجلة Reader’s Digest الأميركية.

2- يعبث بنومك

للهاتف المحمول العديد من التأثيرات السلبية، فإلقاء نظرة على هاتفك قبل أن تأوي للفراش يمكن أن يؤثر على جودة نومك. ويؤدي الضوء الأزرق الساطع الصادر من جهازك، والذي يعزز انتباهك خلال النهار، إلى منع إنتاج الميلاتونين في الليل، الهرمون المسؤول عن الشعور بالنعاس. لتجنب ذلك، اعتد على عدم استخدام هاتفك مدة 30 دقيقة على الأقل قبل أن تغلق عينيك.

3- يؤثر على تركيزك

عندما تكون مستيقظاً، وتسمع رنة هاتفك أو يرد تنبيه، يتشتت تفكيرك ويضعف تركيزك على المهمة أو العمل الذي أنت بصدد إنجازه. وقد وجد الباحثون في جامعة ولاية فلوريدا أن تحويل هاتفك على وضعية «عدم الإزعاج» حل فعال للتركيز أكثر.

4- ضعه جانباً

يمكن أن يساعد وضع هاتفك جانباً عندما تكون بمفردك، بدلاً من الإمساك به والانشغال بتصفحه، في إيجاد أفكار إبداعية. ويقول عالم النفس لاري روزين، مؤلف كتاب «The Distracted Mind»: «عندما تشعر بالملل، تنشط أربع مناطق مختلفة من دماغك وتعمل معاً لجذب الأفكار العشوائية والجمع بينها بطرق فريدة».

5- يجعلك تتألم

في الوقت الراهن، يقضي الأميركيون أكثر من خمس ساعات في اليوم في النقر، والكتابة، والإنصات للهاتف، مما ينجر عنه شعور بالألم. ويطلق على هذا المرض اسم «Selfie elbow» وهو إصابة تنجر عن عقد الكوع في زاوية حادة. ويقوم حوالي 85000 شخص شهرياً بالبحث عن كلمة «texting thumb» وكلمات مشابهة على جوجل.

6- إنه قذر

تعد معظم الهواتف الذكية بيئة ملائمة لنمو الجراثيم، حيث تحتوي على عشرة أضعاف ما قد نجده في المراحيض، وذلك حسب عالم الميكروبيولوجيا والأستاذ بجامعة أريزونا الأميركية الدكتور تشارلز جيربا. لذلك، يجب مسح الهاتف يومياً بمنديل معقم أو قطعة قماش مقاومة للميكروفايب.

7- يمكن أن يساعدك على التقيد بنظام غذائي

يمكن أن يساعدك هاتفك في أن تبقى في صحة جيدة. ففي دراسة أجريت على مجموعة من المتطوعين الذين يعانون من الوزن الزائد، كان أولئك الذين استخدموا تطبيق الهواتف الذكية لتسجيل استهلاكهم الغذائي أكثر مواظبة على فعل ذلك مقارنة بأولئك الذين استخدموا الأوراق أو مواقع إنقاص الوزن، واستطاعوا فقدان ضعف الوزن.

8- يخفض من خطر الإصابة بالسرطان

من المحتمل أن لا يشكل التعرض للإشعاع، الذي يُعتقد أنه خطر على مستخدمي الهواتف، مصدر قلق كبير. تصدر الهواتف الذكية الإشعاعات، ولكن معظم الأدلة العلمية لم تربط استخدام الهاتف الخلوي بالسرطان. وقد توصلت إحدى مسودات الدراسات، التي أجريت على الفئران؛ من خلال تعريض الذكور لأعلى مستويات الأشعة التي يمكن أن يبثها الهاتف الخلوي، أن هذا الإشعاع يرتبط بنوع واحد من الأورام النادرة في الأنسجة المحيطة بالأعصاب في القلب. إذا كنت قلقاً، فاستخدم سماعات الأذن أو سماعة الرأس عند التحدث عبر الهاتف.

9- الخرائط أفضل من نظام التموضع العالمي (GPS)

قد يكون التنقل عن طريق التثبت من الخريطة أو محاولة تذكر المكان أفضل بكثير بالنسبة لعقلك من الاعتماد على تعليمات من نظام تحديد المواقع العالمي في الهاتف. وقد وجد الباحثون أن كبار السن الذين اختاروا النهج الذي يتطلب التفكير قد زاد لديهم نشاط قرن آمون، وهو جزء من الدماغ مهم للذاكرة.

10- يعيق ذاكرتك

إن التقاط صورة باستخدام هاتفك الذكي قد يعيق أيضاً ذاكرتك. ففي اختبار أجري بعد زيارة متحف فني، كان الطلاب أقل تذكراً للأشياء التي التقطوا لها صوراً. وفي هذا الشأن، تقول عالِمة النفس ليندا هنكل: «بمجرد الضغط على زر «النقر» على تلك الكاميرا، سيبدو الأمر كما لو كنت تستورد ذاكرة خارجية».

11- يضر بالعينين

يعاني حوالي 60٪ من الأميركيين من أعراض إجهاد العين الرقمية، مثل الجفاف والتهيج وعدم وضوح الرؤية وإرهاق العين والصداع. لإراحة عينيك، حاول أن تطرف بعينيك كثيراً، وخذ استراحة من شاشات الهواتف المحمولة كل 20 دقيقة.

12 – يمكن أن يشكل خطراً علينا عند المشي

نعلم جميعاً أن التجول في المدينة وإمعان النظر في الهاتف يمكن أن يشكل خطراً، وهناك العديد من الدراسات التي أكدت على هذا النقطة. وغالباً ما يقوم الأشخاص الذين يستعملون الهاتف الجوال بينما يمشون بالالتفات يميناً ويساراً أقل، ما يجعلهم أكثر عرضة للاصطدام بالسيارات، وذلك وفقاً لاستعراض الدراسة التي أجريت على ظاهرة «المشي مشتت الدماغ» التي نشرت في مجلة «the Journal of Traffic and Transportation Engineering». وفي هذه التجربة، لم ير 94٪ من المترجلين الذين يستخدمون الهواتف الخلوية لتبادل الرسائل، النقود التي تتدلى من الشجرة.

13- ليس من السهل التخلي عنه

سيكون من السهل تجنب كل هذه الأمراض ببساطة عن طريق التخلي عن هاتفك. ولكن يكمن الإشكال في أنه ليس من السهل التخلي عنه. يشعر الأشخاص عادة بالقلق والاضطراب بمجرد التفكير في ترك هواتفهم. وأوضح روزين إن الانفصال عن هاتفك يمكن أن يتسبب في إفراز الدماغ لهرمون الكورتيزول. بالطبع، هناك العديد من تطبيقات الهاتف (مثل Forest وMute) لمساعدتك على التحكم في إدمانك على الهاتف. أو يمكنك ترك البطارية تنفد وتنسى أمرها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *