6 محطات لمفاوضات إنشاء منطقة صناعية روسية بمصر.. تعرف عليها

6 محطات لمفاوضات إنشاء منطقة صناعية روسية بمصر.. تعرف عليها
وزير الصناعة
كتب: آخر تحديث:

بعد أن أعلنت وزارة الصناعة والتجارة الروسية أن روسيا ومصر توقعان فى اجتماع اللجنة الحكومية المشتركة يوم 23 مايو فى موسكو اتفاقية إنشاء منطقة صناعية روسية فى مصر، يقدم “اليوم السابع” أهم المحطات الهامة التى مرت بها مفاوضات الدولتين حتى هذه اللحظة ونرصدها فى سياق التقرير التالى:

المحطة الأولى.. توقيع مذكرة إنشاء المنطقة:

بعد عدة جولات من المفاوضات التى دارت بين مصر وروسيا على مدار عدة سنوات، وقع وزير التجارة والصناعة المصرى طارق قابيل، ونظيره الروسى دينيس مانتوروف، فى بداية شهر فبراير 2016 ، مذكرة إنشاء المنطقة الصناعية الروسية فى مصر، والتى كانت باكورة تطور المفاوضات على نحو كبير، وهى بمثابة مذكرة مبدئية.

المحطة الثانية.. التفاوض حول المساحة  المخصصة للروس:

بعد عام كامل من توقيع المذكرة المشتركة بين الدولتين، وصل وفد يضم ممثلى 35 شركة روسية برئاسة جليب نكيتين نائب وزير الصناعة والتجارة الروسى خلال فبراير 2017، وبحث الوفد مع المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة المصرى عدد من الملفات الخاصة بالمنطقة الصناعية الروسية، وعلى رأسها مسألة توسيع المساحة المخصصة للمنطقة، والتى طلب الجانب الروسى بمضاعفتها وكان الأمر قيد الدراسة لدى الحكومة المصرية.

المحطة الثالثة.. التوافق حول مجالات التصنيع

توافق الجانبان المصرى والروسى حول القطاعات التصنيعية التى ستكون داخل المنطقة الصناعية الروسية وأهمها صناعة السيارات والأدوية والمعدات والبترول والغاز والكابلات وصناعة السكك الحديدية والصناعات التعدينية والطاقة النووية، إلى جانب رغبة روسيا إنشاء شركات متخصصة فى خدمات وتموين السفن المارة بقافلتى الشمال والجنوب خلال جولة مفاوضات كان أخرها فى يوليو 2017 وتم خلالها الاتفاق حول تلك المجالات.

المحطة الرابعة.. مرحلة ركود فى المفاوضات

خلال الفترة من فبراير 2017 وحتى أكتوبر من نفس العام شهدت هذه الفترة شبه ركود تام فى مفاوضات الجانبين إلا فى شهر يوليو تم التوافق حول القطاعات التصنيعينة، إلا أن وزير الصناعة حسم مسألة تردد أنباء حول اشتداد الخلافات بين الجانبين بسبب المزايا التى يطلبها الجانب الروسى، وأكد قابيل خلال يونيو 2017 أن المفاوضات مستمرة واقتربنا من حسم النقاط الخلافية التى كان من بينها المزايا الضريبية.

المحطة الخامسة.. حسم ملف المساحة وتكاليف الإنشاء

مع مطلع أكتوبر 2017 زار جورجى كالامانوف نائب وزير التجارة والصناعة الروسى مصر وتم الاتفاق على أن يكون إنشاء المنطقة الروسية شرق بورسعيد بمحور قناة السويس على مساحة 5 ملايين متر مربع باستثمارات تتجاوز الـ 7 مليارات دولار، وتكاليف إنشاء تبلغ 190 مليون دولار.

20171003014602462

المحطة الأخيرة:

بدأت اليوم 21 مايو بالعاصمة الروسية موسكو الاجتماعات التحضيرية لأعمال اللجنة الوزارية المصرية الروسية المشتركة فى دورتها الحادية عشر والتى تعقد بالعاصمة الروسية موسكو ويترأس اللجنة الوزارية عن الجانب المصرى المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة وعن الجانب الروسى دينيس مانتوروف وزير الصناعة والتجارة الروسى لتوقيع العقود الخاصة بالمنطقة الروسية بشرق بورسعيد.

المصدر: وكالات

التعليقات

اترك تعليقاً