المنتخب يحافظ على التعادل 1/1 أمام السعودية حتي الدقيقة 75

المنتخب يحافظ على التعادل 1/1 أمام السعودية حتي الدقيقة 75
مباراة مصر والسعودية
كتب: آخر تحديث:

مرت 75 دقيقة من مباراة مصر والسعودية المقامة حالياً على ملعب فولجوجراد أرينا، فى إطار منافسات الجولة الأخيرة للدور الأول لكاس العالم المُقام حالياً بروسيا ومازالت النتيجة هي التعادل بهدف لمثله.

وودّع منتخبا مصر والسعودية مونديال روسيا من الدور الأول عقب الخسارة في أول جولتين من أوروجواى وروسيا .

ويخوض منتخب مصر المباراة بتشكيل مكوّن من: عصام الحضرى فى حراسة المرمى، أمامه الرباعى من اليمين للشمال أحمد فتحى وعلى جبر وأحمد حجازى ومحمد عبد الشافى، وفى الوسط محمد الننى وطارق حامد، وعبد الله السعيد وتريزيجيه ومحمد صلاح وفى الأمام مروان محسن.

فيما يخوض المنتخب السعودى اللقاء بتشكيل مكوّن من: ياسر المسيليم، أسامة هوساوى والبريك وياسر الشهرانى ومعتز هوساوى، عبد الله عطيف وسلمان الفرج وسالم الدوسرى وهتان باهبرى وحسين المقهوى وفهد المولد.

الشوط الاول

بدأت المباراة حماسية من جانب الفريقين، فالمنتخب السعودى المُلقب بالأخضر اعتمد على خطورة عبد الله عطيف وفهد المولّد فيما لجأ الفراعنة لمحمد صلاح وتريزيجيه من أجل تشكيل خطورة على مرمى السعودية.

انحصر اللعب وسط الملعب كثيراً وغابت الخطورة الحقيقية على مرمى الفريقين بفضل الرقابة الصارمة التى فُرضت على مفاتيح لعب المنتخبين لكن أول الفرص الخطرة للأخضر عن طريق سالم الدوسرى بعدما راواغ أكثر من لاعب بمنتخب مصر لكنه سدد بعيداً عن الشباك فى الدقيقة 15.

فرض المنتخب السعودى سيطرته على المباراة بشكل واضح تصدى عصام الحضرى لكرة عرضية فى الدقيقة 20 قبل أن تصل إلى فهد المولّد.

وعكس سير المباراة لعب عبد الله السعيد كرة طولية إلى محمد صلاح الذى لعب كرة “لوب” من فوق الحارس السعودى مُسجلاً الهدف الأول فى الدقيقة 23 .

بعدها بدقيقة كاد صلاح يُسجل الهدف الثانى بعدما انفرد بالمرمى وسدد الكرة لكنها مرت بجوار القائم بسنتيمترات. بعدها واصل المنتخب المصرى سيطرته على اللقاء وأن كانت الهجمات المُرتدة للأخضر شكّلت خطورة على مرمى الحضري.

مع اقتراب الشوط الأول من نهايته ساهم صلاح فى انتعاش هجوم الفراعنة ومرر نجم ليفربول أكثر من كرة إلى تريزيجيه لكن الأخير سدد بعيداً عن الشباك.

والدقيقة 37 كادت أن تشهد هدف التعادل للسعودية بعدما سدد سلمان الفرج كرة قوية لكن أحمد حجازى يتألق ويحوّلها إلى ضربة ركنية.

وفى الدقيقة 39 احتسب الحكم ضربة جزاء للمنتخب السعودى بعدما لمست الكرة “يد” أحمد فتحى داخل منطقة جزاء الفراعنة لكن عصام الحضرى تألق وتصدّى للكرة.

واصل المنتخب السعودى سيطرته على اللقاء ولعبوا أكثر من كرة خطرة وأحتسب الحكم ضربة جزءا ثانية للسعودية بعدما عرقل على جبر مهاجم السعودية ونال جبر بطاقة صفراء ولجأ الحكم الكولومبى لـ”تقنية” الفيديو وتم احتسابها ضربة ،جزاء وسدد سلمان الفرج ضربة الجزاء وتعادل بها للمنتخب السعودى وشارك عمرو وردة بدلاً من عبد الله السعيد المُصاب بعدها أنتهى الشوط الاول بالتعادل بهدف لمثله.

الشوط الثانى

جاءت بداية الشوط الثانى حماسية بشكل واضح من جانب الأخضر الذى نشط من الجانب الأيمن ولعب أكثر من كرة عرضية.

منتخب مصر ظهر بمستوى متواضع للغاية فيما قدّم منتخب السعودية أداء جيد، وتبادل لاعبوه الهجمات بشكل غريب، وأكتفى كوبر المدير الفنى للمنتخب بموقف المُتفرّج دون أن يُحرك ساكناً. لعب محمد صلاح كرة عرضية لم تجد من يستغلها كما سدد تريزيجيه كرة رأسية بعيداً عن الشباك.

عاد الهجوم السعودى مرة أخرى على مرمى عصام الحضرى وسط إصرار من المنتخب الوطنى ومدربه كوبر على “الانكماش” فى الدفاع.

في الدقيقة 64 أجرى كوبر تغييراً ثانياً بنزول رمضان صبحي بدلاً من مروان محسن الذى لم يُقدم أية إضافة للمنتخب في كأس العالم.

بمرور الوقت يواصل منتخب مصر الأداء العقيم والدفاعي الغريب مع تألق عصام الحضري في الذود عن مرماه ببراعة وأنقذ أكثر من كرة خطرة للأخضر.

التعليقات

اترك تعليقاً