باحثين: عمر أبو الهول 800 الف عام لا ينتمي للعصر الفرعوني

باحثين: عمر أبو الهول 800 الف عام لا ينتمي للعصر الفرعوني
أبو الهول
كتب: آخر تحديث:

دائماً ما يثار الجدل حول الآثار المصرية رغم الحقائق الثابتة بالدلائل، إلا أن عمر أبو الهول يثير الجدل من جديد بين فريق من الباحثين الأوكرانيين الذين ادعوا أن عمر أبو الهول حوالي 800 الف عام اي تم بنائه قبل العصر الفرعوني.

وبحسب صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، أن باحثون أوكرانيون يقولون “أن البنية التحتية لأبو الهول أقدم بكثير من الادعاء المقبول بإنه بني في عهد الفرعون خفرع بين عامي 1558 و2532 قبل الميلاد.

ونقلت الصحيفة عن مانخيف فاجاتيسلاف وألكساندر جي. بارثومينكو، قولهما ” إن الأدلة على التآكل المائي في آثار هضبة الجيزة تظهر أن هذا المبنى قد غمره جزئيا”..

وكتب الباحثون في مقال : “تؤكد المؤلفات الجيولوجية الواسعة على وجود بحيرات عذبة طويلة العمر في فترات مختلفة من العصر الرباعي من العصر البليستوسيني السفلي إلى الهولوسين، وكانت هذه البحيرات مبعثرة على المناطق المتاخمة للنيل”.

وقالوا “إن التطابق المطلق للتآكل العلوي الكبير لأبي الهول يتوافق مع مستوى سطح الماء الذي تم التوصل إليه في أوائل عصر البليستوسين، وينتمي أبو الهول لهذا الزمن الجيولوجي”.

واوضحت الصحيفة أن كان حديث الخبراء صحيحا سيؤدي ذلك إلي تغيير كبير لفهمنا التاريخ، ولكن هناك انتقادات واسع من خبراء الآثار لنظرية تآكل المياه”.

وعندما سئل عالم الاثار المصري زاهي حواس وهو ووزير سابق في شئون الآثار، ما إذا كان من الممكن أن يكون أبو الهول ينتمي لحضارة قبل أكثر من 5000 عام.
وقال حواس “بالطبع لا، ليس من الممكن لسبب واحد وهو لا توجد اي قطعة أثرية واحدة و نقش واحد أو قطعة فخار أو شيء تم العثور عليه حتي الآن في أي مكان يعود للحضارة المصرية قبل أكثر من 5000 عام”.

وأضافت الصحيفة أن الغموض يحيط بتمثال أبو الهول، وهو تمثال من الحجر الجيري لمخلوق أسطوري له جسم أسد ورأس إنسان.

التعليقات

اترك تعليقاً