توقعات باستمرار الأداء الإيجابي لبورصة مصر واستهداف 16 ألف نقطة

توقعات باستمرار الأداء الإيجابي لبورصة مصر واستهداف 16 ألف نقطة
البورصة
كتب: آخر تحديث:

توقع خبراء أسواق المال، استمرار الأداء الإيجابي لمؤشرات بورصة مصر خلال باقي جلسات الأسبوع مع استهدف المؤشر الثلاثيني مستويات بين 15650 نقطة و16 ألف نقطة.

وقال رئيس قسم التحليل الفني لدى النعيم لتداول الأوراق المالية، إن المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ارتفع في جلسته الأخيرة بنسبة 1.43%.

وأضاف إبراهيم النمر، أن المؤشر الثلاثيني أغلق أعلى من مستوى المقاومة الأفقية المهمة 15100 نقطة؛ ومن ثَمَّ فتمكنه من تجاوز تلك المقاومة بنجاح، سيمهد له الطريق للتحرك لأعلى في حركة صعودية جديدة تستهدف مستوى 15650 ثم مستوى 16000 نقطة.

ونصح المستثمرين بأن يكونوا انتقائيين، وأن حد إيقاف الخسائر 14700 نقطة.

وأنهت مؤشرات البورصة المصرية تداولات جلسة يوم الأحد، على ارتفاع بعد قرار المركزي المصري بخفض الفائدة في اجتماع لجنة السياسة النقدية الخميس الماضي، وارتفع المؤشر الرئيسي إيجي إكس 30 بنسبة 1.43% عند مستوى 15198 نقطة، رابحاً 214.43 نقطة.

وقررت لجنة السياسة النقديـة للبنك المركزي المصـري في اجتماعها الخميس الماضي، تخفيض سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة بواقع 100 نقطة أساس ليسجل مستوى 15.75% و16.75% على الترتيب.

وتوقع أيمن فودة رئيس لجنة أسواق المال بالمجلس الاقتصادي الأفريقي، استمرار الحركة السعرية الصاعدة، خلال جلسات الاسبوع لحين تراجع وتيرة الارتفاعات والتحول الى حركة عرضية.

وأوضح رئيس لجنة أسواق المال، أن المؤشر الرئيسي يتحرك في اتجاه صاعد على المدى القصير والمتوسط عرضي على المدى الطويل ولديه مقاومة قصيرة المدى عند 15350 – ثم 15500 نقطة بالثبات أعلاها يستهدف الـ 15750 نقطة، على أن يكون الدعم عند 15090 نقطة- ثم 14810 نقاط.

وتابع فودة، أن مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة يتحرك في اتجاه صاعد على المدى القصير – عرضي على المدى المتوسط، هابط على المدى الطويل، لديه مقاومة قصيرة المدى عند 730 – ثم 745 نقطة، على أن يكون الدعم عند 715 – ثم 705 نقطة.

وأشارت غالبية آراء محللي أسواق المال وخبرائها لـ”مباشر”، إلى أن قرار خفض الفائدة قد يدعم الاتجاه الصاعد لبورصة مصر، والذي تشهده منذ عدة جلسات ليستهدف المؤشر الرئيسي للبورصة مستويات قرب 16 ألف نقطة.

من جهته، قال أسامة نجيب رئيس قسم التحليل الفني بشركة أراب فاينانس، إن المؤشر الرئيسي للبورصة حقق خلال جلسة أمس هدفه الجديد حول مستوى 15200 نقطة، موضحاً أن استمرار القوى الشرائية في تأكيد تواجدها بمصاحبة أحجام التداول يدعم استكمال ارتفاع المؤشر بالجلسات المقبلة.

وأشار نجيب إلى أن إيجي إكس 30 يستهدف مستوى 15600 نقطة ثم 16000 نقطة لأعلى، لافتاً إلى أن الهدف أصبح قريباً مع التطورات الأخيرة.

وعلى مستوى مناطق الدعم، لفت إلى أن مناطق الدعم الرئيسية حول 14800 نقطة ثم 14600 نقطة و14500 نقطة.

واستهلت مؤشرات البورصة المصرية تداولات جلسة يوم الأحد، على ارتفاع جماعي بعد قرار المركزي المصري بخفض الفائدة في اجتماع لجنة السياسة النقدية الخميس الماضي، ليقفز إيجي إكس 30 بنحو 1.9% بالدقائق الأولى.

التعليقات

اترك تعليقاً