تيلرسون: ندعم انتخابات شفافه في مصر واتفقنا علي محاربة الإرهاب

تيلرسون: ندعم انتخابات شفافه في مصر واتفقنا علي محاربة الإرهاب
تيلرسون
كتب: آخر تحديث:

أكد وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون أن الولايات المتحدة اتفقت مع مصر على استمرار التعاون بين البلدين لمواجهة الارهاب فى المنطقة.

وتكتسب زيارة تيلرسون لمصر أهمية خاصة، إذ تتزامن مع بدء العملية العسكرية والأمنية الشاملة التي تنفذها القوات المسلحة والشرطة المدنية في شمال سيناء لمحاربة الإرهاب.

وقال تيلرسون فى مؤتمر صحفى مع وزير الخارجية سامح شكرى” أن الأمريكيين والمصريين اتفقوا على استمرار التعاون الوثيق في مواجهة الإرهاب، وأن التزامنا بهزيمة داعش راسخ، وليس هناك فجوة بين مصر والولايات المتحدة، ونقف إلى جانب مصر في حربها ضد الإرهاب”.

وبشأن العملية الإنتخابية المقرر إجراؤها في شهر ماؤس المقبل، أكد تيلرسون دعم بلاده للعملية الانتخابية الرئاسية فى مصر قائلا “مع الانتخابات التى ستجرى فى شهر مارس القادم، فأمريكا وكل الدول الاخرى تدعم العملية الانتخابية الشفافة ونشجع المشاركة فى الانتخابات، والشعب المصري يعرف كيف يحمي حقوقه”.

كما أعلن تيلرسون دعم واشنطن أيضا لإجراء انتخابات ذات مصداقية في ليبيا، وبحث تيلرسون في مصر أيضاً الملف السوري وكيفية الدفع بالعملية السياسية.

وحول قضية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، قال تيلرسون “إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مازالت ملتزمة بالتوصل إلى اتفاق دائم بين الفلسطينيين والإسرائيليين”.

واضاف تيلرسون أن واشنطن ما زالت تعتقد أن لها دورا في صنع السلام، مؤكداً أن الحدود النهائية للقدس سيتم تحديدها من قبل الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال شكري “أنه تم التأكيد خلال المباحثات مع تيلرسون علي أهمية التوصل لحل القضية الفلسطينية علي أساس حل الدولتين وأهمية استمرار الجهود الأمريكية للتوصل إلي تسوية نهائية للصراع بما يتوافق مع الشرعية الدولية للتوصل لاتفاق لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي”.

وأشار شكري إلي أنه ناقش الحرب ضد الإرهاب والدعم الأمريكي للعملية العسكرية في سيناء، مضيفاً أن كثيرا من الجماعات الحقوقية تصدر بيانات عن مصر لا تستند إلى معلومات صحيحة.

ومن المقرر أن يزور تيلرسون كل من الكويت ولبنان والأردن وتركيا، ومن المرجح أن يجري محادثات صعبة مع أنقرة لتصاعد التوترات فيما بينهم بعد الغزو التركي لمنطقة عفرين في سوريا وتصاعد لهجة العداء من تركيا ضد الولايات المتحدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *