قبائل سيناء تكشف أسباب استهداف الإرهابيين مسجد الروضة وحقيقة عمليات الجيش

قبائل سيناء تكشف أسباب استهداف الإرهابيين مسجد الروضة وحقيقة عمليات الجيش
كتب: آخر تحديث:
ياسر الحكيم

 

كشفت قبائل سيناء عن الأسباب الحقيقية التي دفعت الإرهابيين لاستهداف المصلين في مسجد الروضة بمدينة بئر العبد في شمال سيناء، وحقيقة الدورالبطولي للجيش في الثأر من هؤلاء القتلة.

كما ان قبائل سيناء  طلبت مشاركة الجيش في قتال الإرهابيين والقضاء عليهم نهائيا.

وقال الشيخ عيسى الخرافين، شيخ مشايخ قبائل سيناء، إن ما دفع الإرهابيين لارتكاب هذه الجريمة في بئر العبد هو أنهم فشلوا في تنفيذ مثلها في العريش والشيخ زويد ورفح، نظرا ليقظة الأمن والجيش وأبناء القبائل.

وأضاف في تصريحات تليفزيوينة، إن الإرهابيين محاصرين الأن في تلك المناطق لذلك خرجوا من منطقة الشيخ زويد ورفح إلى منطقة بئر العبد بشمال، وأنهم يلفظون أنفاسهم الأخيرة، لذا قاموا بالعملية الإرهابية ليثبتوا إعلاميًا لدول العالم أنهم موجودين.

الجيش يدك الإرهابيين

أن الجيش المصرى يثأر لشهداء هجوم مسجد الروضة الإرهابى منذ ليلة أمس، ويقضى على الإرهابيين من البر والجو وبالفعل أحدث إصابات بالغة بين صفوف تلك العناصر التكفيرية وهذا على مرأى ومسمع الجميع بسيناء.

وكان المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة قد أكد في بيان له، استهداف عناصر إرهابية نفذت هجوم مسجد الروضة بمساعدة الشرفاء من أبناء سيناء.

وطلبت القبائل المشاركة بفاعلية أكبر في قتال الإرهابيين.

وتابع الخرافين : “نحن مشايخ سيناء نطلب المشاركة الفعلية مع قوات الجيش والشرطة جنبا إلى جنب كى نقاتل ونقضى على الإرهاب، نحن فى خندق واحد مع الجيش فى قتال الإرهابيين، ورفعنا هذا الطلب إلى السيد وزير الدفاع وأرجوا أن يوافق عليه كى نثأر مع القوات المسلحة”.

التعليقات

اترك تعليقاً