وزير الخارجية: المفاوضات مماثلة لما سبق ولم نتوصل لاتفاق مع الجانب الإثيوبى

وزير الخارجية: المفاوضات مماثلة لما سبق ولم نتوصل لاتفاق مع الجانب الإثيوبى
سامح شكري
كتب: آخر تحديث:

قال سامح شكرى، وزير الخارجية، إن المفاوضات سوف تسير وفقًا لما حدده الاتحاد الأفريقي خلال القمة الأخيرة، وسنرفع تقريرا نهائيا للمفاوضات للاتحاد الأفريقى، والاتحاد سيجتمع لتحديد ما الخطوات المقبلة بشأن سد النهضة.

وأضاف شكرى، خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج مساء dmc، المذاع على قناة dmc، تقديم الإعلامية إيمان الحصرى، أن المفاوضات مماثلة لما سبق ولم نحرز تقدما أو توصل لاتفاق مع الجانب الإثيوبى، والأمر مرهون بالتوصل إلى اتفاق، ولم أعهد فى إطار المفاوضات بنسب مئوية وليس هناك أهمية لتقديرات أخرى.

وتابع وزير الخارجية: “إننا نسير وفقا لما حدده الاتحاد الأفريقي، ورفع تقرير لرئيس الاتحاد، ثم يتم اجتماع مكتب الاتحاد وهناك اجتماع أخر لرؤساء الدول الثلاث، والعمل على كيفية التعامل مع الوضع الراهن ويقررون في إطار ذلك، والوصول إلى حل”.

واختتمت اليوم 13 يوليو 2020 المحادثات الخاصة بسد النهضة الأثيوبي التى استمرت على مدار 11 يوما برعاية الاتحاد الأفريقى وبحضور وزراء المياه من الدول الثلاث وممثلى الدول والمراقبين بهدف التباحث حول اتفاق ملء وتشغيل سد النهضة.

وعُقدت اليوم اجتماعات للجان الفنية والقانونية من الدول الثلاث بغرض الوصول إلى تفاهمات بشأن النقاط العالقة في المسارين، وتلى ذلك اجتماع وزراء المياه تم خلاله استعراض مناقشات اللجان الفنية والقانونية والتى عكست استمرار الخلافات حول القضايا الرئيسية بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

وفى نهاية الاجتماع اتفق الوزراء على قيام كل دولة برفع تقريرها النهائى عن مسار المفاوضات غداً إلى دولة جنوب أفريقيا بوصفها الرئيس الحالى للاتحاد الأفريقى، تمهيداً لعقد القمه الأفريقية المصغرة.

التعليقات

اترك تعليقاً