التفاصيل الكاملة للقبض على آكل لحوم البشر في كفرالشيخ

التفاصيل الكاملة للقبض على آكل لحوم البشر في كفرالشيخ
السقيق قتل شقيقه والتهم لحمه
كتب: آخر تحديث:
الديوان

جريمة بشعة هزت محافظة كفرالشيخ الهادئة بعد القبض على طالب ثانوي قتل شقيقه وسلخه والتهم جزء منها، لأسباب مجهولة.
وأمرت نيابة كفرالشيخ بحبس طالب الثانوي “عبد الرحمن السيد محمد المأذون” ١٨ عامًا، 4 أيام على ذمة التحقيق بعد اعترافه الكامل بجريمة قتل شقيقه وأكل جزء من أحشائه، بمنطقة العزبة الجديدة، دائرة قسم ثان شرطة كفرالشيخ، ووجهت له النيابة تهمت القتل مع سبق الإصرار والترصد.
وأمام النيابة صرخ المتهم “أنا قتلت أخويا.. مش عايز حد يدافع عني” واعترف بالجريمة كاملة وتوجه بهدوء من الشرطة إلى موقع الحادث لتمثيل الجريمة على الطبيعة.

القاتل آكل لحوم البشر مريض نفسي

ولم يجد الوالد المكلوم الذي فقد ابنه كضحية وسيفقد الأخر كمتهم إلا الادعاء بأنه نجله الجاني مريض نفسيا ويعاني اضطرابا عقليا أملا في انقاذه من مصيره المحتوم.
وقال والد المجني عليه والجاني “السيد محمد محمود المأذون” 61 سنة، بأن نجله المتهم أكد له قتله شقيقه الأصغر وأكل لحومه، مؤكداً أن نجله المتهم يعانى من أمراض نفسية وعصبية، ويعالج منذ عام ونصف عند أحد الأطباء النفسيين، وتعرف على المقص المعدنى المعثور عليه بجوار الجثة، وأنه خاص بالمنزل، وبسؤال المتهم الذى كانت على ملابسه ووجهه وفمه آثار الدماء، أقر بارتكاب الواقعة.
وتعود تفاصيل الواقعة عندما تلقت الشرطة اتصالا من هيئة الإسعاف بوجود جثة صبي يدعى “إيهاب” 12 عاما عليها أثار تمزيق والتهام ويرج أن شقيقه هو من قتله وأكله.
وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية لمعاينة الجثة، وعُثر على المجني عليه جثة هامدة جوار سور مضرب الأرز بأرض فضاء، وبها إصابات عبارة عن خروج للأحشاء، وآثار سلخ بمنطقة الصدر والبطن والذراع الأيسر والعضد الأيمن، فضلاً عن قطع من اللحم المتناثرة بموقع الحادث.
كما عُثر على مقص معدني به آثار دماء، كان هو أداة الجريمة.
وقال والد المجني عليه أن نجله المتهم أقر له بقتل شقيقه الأصغر وأكل لحمه، مضيفًا أن المتهم يعاني أمراضًا نفسية وعصبية، ويتلقى العلاج منذ عام ونصف العام عند أحد الأطباء النفسيين.

القاتل استدعى الإسعاف

وبحسب التحقيقات فإن الجاني هو من توجه إلى نقطة إسعاف بالقرب من مكان الجريمة وأخبرهم أنه قتل شقيقه، واصطحب رجال الإسعاف إلى مسرح الجريمة.
وقال شهود عيان من مكان الحادث إنهم رأوا القاتل عبدالرحمن بالقرب من مكان الجريمة وكان وجهه وملابسه ة ملطخة بالدماء، وفي أسنانه بقايا لحم، وكان يهذي ويتمتم بكلمات غير مفهومة، وكان يردد دائما “جبت المقص بتاع البيت وضربته في زوره وسحبته وقطعته بالمقص وأكلت لحمه”.
ومن المرجح أن يتم عرض المتهم على الطب الشرعي لتحديد مدى سلامة قواه العقلية، خاصة أن بعض الجيران أكدوا معاناة المتهم من حالة اضطراب عقلي والاتيان بسلوك غير متزن في أحيان كثيرة.

التعليقات

اترك تعليقاً