الفرصة الأمثل لشراء الذهب بعد هبوطه لأدني مستوي

الفرصة الأمثل لشراء الذهب بعد هبوطه لأدني مستوي
أسعار الذهب اليوم الثلاثاء 18-9-2018 في مصر
كتب: آخر تحديث:

شهدت أسعار الذهب مزيداً من الانخفاض مؤخراً بالسوق المحلية، وذلك نتيجة المضاربات عليه في البورصات العالمية ليحقق أفضل سعر للشراء، هذا السعر لم يتحقق منذ 22 ديسمبر 2017 وهي فرصة مناسبة لك إذا كنت ترغب في الادخار عن طريق الذهب.

فقد يكون انخفاض سعر الذهب في هذه الفترة هو الفرصة الأمثل لك للشراء، إذا كنت بحاجة إلى الشراء، لا سيما أن السوق المحلية تمر بحالة من الركود والكساد بسبب عدة عوامل من أهمها سوء الأوضاع الاقتصادية في البلاد، واختبارات الثانوية العامة التي انتهت قبل نحو شهرين فقط، ولكن آثارها لا تزال تؤثر على الحالة الاقتصادية؛ لأنها تحمل الأسر المصرية عبئاً بشكل كبير.

انخفاض ملحوظ

ورغم انخفاض أسعار الذهب وفقاً للسعر العالمي، فإن أسعار الذهب في مصر في انخفاض متزايد، إذ واصلت أسعار الذهب تراجعها خلال تعاملات اليوم، لتنخفض حوالي 4 جنيهات، بعدما كان كسر الذهب عيار 21 حاجز الـ 600 جنيه في بداية الأسبوع الجاري.

وعاد جرام الذهب إلى سعر 595 خلال تعاملات اليوم وأمس مقابل زيادة 4 جنيهات أول أمس.

وسجل سعر الذهب عيار 18 حوالي 509 جنيهات للجرام، وعيار 24 عند نحو 681 جنيهاً للغرام، ووصل الجنيه الذهب إلى 4760 جنيهاً.

وأرجع خبراء اقتصاديون أسباب استمرار الهبوط إلى انخفاض سعر المعدن عالمياً، حيث سجل نحو 1185 دولاراً للأوقية.

أقل سعر منذ عامين

انخفاض الأسعار بدوره يصل إلى أدنى مستوى له خلال العام الماضي رغم ارتفاع الأسعار في الأسواق العالمية، ورغم ارتفاع سعر المعدن عالمياً اليوم بشكل طفيف، فإن الذهب لا يزال يسجل أدنى مستوياته في الأسواق المحلية.

السوق في طريقها للانتعاش

ويبدو أن حالة الركود التي تأثرت بها الأسواق المصرية الفترة الفائتة بدأت لتوّها في التغيير؛ إذ شهدت السوق المصرية حالة من الرواج فى إطار التراجع الملحوظ لأسعار الذهب بالسوق المصرية، حيث وصلت مبيعات الذهب بمصر منذ مطلع هذا الشهر الأعلى مبيعاً في هذا العام.

وقد أوضحت وكالة رويترز أن الطلب العالمي للذهب من المتوقع أن يصل إلى 3000 طن بزيادة قد تبلغ 1% عن العام الماضي 2017، بالإضافة إلى أن من المتوقع أيضاً  انخفاض صافي مشتريات القطاع بشكل طفيف.

كما توقعت أيضاً أن تحتفظ  كل من روسيا وتركيا بوتيرة مماثلة للعام الماضي، مع بقاء صافي البيع منخفضاً إلى حد ما.

التعليقات

اترك تعليقاً