ترامب يرتكب خطأ في حق زوجته علي تويتر

ترامب يرتكب خطأ في حق زوجته علي تويتر
ميلانيا
كتب: آخر تحديث:

ارتكب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب خطأ في حق زوجته ميلانيا ترامب عندما كتب اسمها بالخطأ علي تويتر، اثناء قراره بالترحيب بها بعد خروجها من المستشفي لإجراء عملية جراحية في الكلي، وعودتها إلي البيت الأبيض.

ولدي عودة ميلانيا إلي البيت الأبيض كتب ترامب ترحيب بعودة زوجته علي تويتر ولكنه كتب ميلاني بدلاً من ميلانيا وسرعان ما ادرك خاطئه وقام بحذف التغريدة.

وبحسب صحيفة “التليجراف” البريطانية، أن تواجد السيدة الأولي للولايات المتحدة الأمريكية في المستشفي لفترة طويلة اثار تساؤلات العديد ما إذا كانت حالة السيدة الأولي أكثر تعقيداً عن ما كشف عنه.

وكتب الرئيس الأمريكي على صفحته على “تويتر”، “أنه لشيء رائع أن تعود السيدة الأولى إلى البيت الأبيض، “ميلاني” في حالة طيبة.. شكرا للجميع على دعاوتكم وأطيب تمنياتي”.”.

وأشارت الصحيفة إلي أن ترامب أدرك سريعاً خاطئه في كتابة اسم زوجته، وسريعاً تم استبدال الرسالة برسالة توضيح باسم السيدة الأولي بشكل صحيح.

وكانت ميلانيا في مركز والتر ريد الطبي العسكري القومي الذي يقع بالقرب من واشنطن، ودخلت المستشفي يوم الاثنني الماضي لإجراء عملية جراحية بالكلي ولم تحدد نوع العملية ولكن وصف البيت الأبيض العملةي بغنها بسيطة وحميدة، ورفضت المتحدثة باسم السيدة الأولي ، ستيفاني جريشام نشر تفاصيل إضافية ، مستشهدة بحق ترامب للخصوصية.

وقالت جريشام في بيان أرسل بالبريد الالكتروني “السيدة الأولى عادت الى البيت الابيض هذا الصباح، أنها تستريح بشكل مريح وتبقى في حالة معنوية عالية”.

وأضافت: لقد تلقى مكتبنا آلاف من المكالمات ورسائل البريد الإلكتروني التي تتمنى للسيدة ترامب ان يتم شفائها بشكل جيد ، ونشكر كل من ساهم بوقته للتواصل”.

 

وأضافت الصحيفة أن ترامب كان زار ميلانيا في المستشفي أول ثلاثة أيام ولكنه لم يزورها يوم الخميس والجمعة، مما اثار تكهنات بإن السيدة الأولي خرجت من المستشفي، وكانت ميلانيا أعلنت يوم الاربعاء الماضي بإنها تشعر بإنها جيدة وترغب بالعودة إلي المنزل ولكنها لم تحصل علي ميعاد محدد لعودتها”.

التعليقات

اترك تعليقاً