نجاح أول عملية زرع قلب في الإمارات

نجاح أول عملية زرع قلب في الإمارات
زراعة قلب
كتب: آخر تحديث:
بتيتا فراس

أجرى أطباء في العاصمة الإماراتية أبوظبي أول عملية زراعة قلب في الإمارات العربية المتحدة، لمواطن يبلغ من العمر 38 عامًا، بعد أن جرى الحصول على القلب من شخص تبرّع بكل أعضائه قبل وفاته.
وتعد هذه العملية هي الأولى التي يجري فيها زراعة قلب كاملة داخل الإمارات، وكذلك أول مرة تتم فيها زراعة أعضاء من متبرعين متوفين من داخل الإمارات.
واستغرقت العملية 6 ساعات بمستشفى “كليفلاند كلينك أبوظبي”، أحد مرافق الرعاية الصحية التابعة لشركة مبادلة للاستثمار، على المريض الذي يعاني من حالة متأخرة من قصور القلب.
ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية عن الدكتور فراس بدر، مدير برنامج قصور القلب وزرع القلب في المستشفى، أنه تلقى اتصالًا بشأن المتبرّع قبل جراحة الزرع بـ48 ساعة.
والمصادفة أن ذلك اليوم ذاته الذي كان العالم يحتفل فيه بالذكرى السنوية الـ50 لأول جراحة زرع قلب في العام 1967 كما صادف ذكرى احتفالات دولة الإمارات باليوم الوطني الـ46.
وأكد الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد، رئيس دائرة الصحة في أبوظبي، أن العملية إنجاز تاريخي يضاف إلى السجل الحافل لإنجازات الإمارات.
وأكد آل حامد أن العملية دليل واضح على النقلة النوعية التي وصل إليها قطاع الرعاية الصحية في إمارة أبوظبي في ظل القيادة الرشيدة التي استثمرت الجهد والوقت، لينعم سكان الدولة بمثل هذه الخدمات المتميزة ذات المستوى العالمي، والتي أصبحت اليوم متاحة في الإمارة.
وبنت الإمارات قطاعًا طبيًا متقدمًا، وتعمل على تنشيط قطاع السياحة الصحية لاستقطاب مزيد من السياح إلى إماراتها.
وبدوره قال الدكتور علي عبيدلي رئيس اللجنة الوطنية لزراعة الأعضاء إن هذه العملية تعد تتويجًا لجهود سنوات من التخطيط والتجهيز للعمل على توفير إطار عمل شامل لجراحة زراعة الأعضاء في دولة الإمارات.

التعليقات

اترك تعليقاً