تعرف علي الفوائد الكبيرة لـ”مساج الوجه”

تعرف علي الفوائد الكبيرة لـ”مساج الوجه”
الوجه
كتب: آخر تحديث:

قد يبدو تدليك الوجه أو مساج الوجه أمراً شاقاً وربما مربكاً بعض الشيء، ولكن عند فعله بالصورة الصحيحة يُحقق نتائج مفيدة إلى حد كبير.

غالبية الأشخاص، ومن ضمنهم أنا، لا نعرف ما يجب علينا فعله باستثناء تدليك الوجه بطريقة عشوائية. لكن اتضح أن هناك طريقة ما لفعل ذلك، وهي طريقةٌ جيدة.

أدركت ذلك عند خضوعي لواحدة من أروع جلسات تدليك الوجه على الإطلاق: تدليك الوجه بزيت الزيتون العضوي في منتجع بمدينة اسطنبول في الطرف الآسيوي.

لا يدلّك معظمنا وجوههم بأنفسهم، لكننا -على الأرجح- نخضع له في مركزي للعناية بالوجه، تماماً كما فعلت أنا أول مرة قبل عامين.

ولكن ما أهمية تدليك الوجه..

تقول جورجيا لويس، وهي استشارية تجميل بشركة Elemis، إن تدليك الوجه يساعد على التخلص من التوتر وترهل البشرة.

كما يساعد على رفع عضلات الوجه ونحتها.

وفي حديثها مع صحيفة The Guardian البريطانية، قالت جورجيا لويس: «إذا جلسنا وفكرنا في عدد العضلات التي نستخدمها في وجهنا خلال ساعات قليلة فقط، فسوف نُصعَق من الكم».

وتابعت: «عادةً ما يُعالج الأشخاص جسدهم بالتدليك بانتظام؛ بسبب الشعور بالألم أو التصلب، ولكن لا يتعامل الجميع مع وجههم بالطريقة نفسها».

إذاً، ما النتائج التي يتوقعها الشخص من تدليك مُخصص للوجه؟

تقول لويس إنَّ الفوائد تشمل زيادة تدفق الأكسجين والدم على الفور، ما يزيد على المدى الطويل من إنتاج الكولاجين؛ ومن ثم التمتع بإطلالة شبابية متألقة.

لماذا تحتاج البشرة إلى إحيائها؟

حسناً، قد تكون البشرة هي أكبر عضو في جسم الإنسان، ومع ذلك قد تكون الأكثر كسلاً.

وتلك الزيادة في تدفق الدم والأكسجين إثر تدليك الوجه تجعل بشرتك حيوية أكثر حرفياً؛ ومن ثم فهي أكثر استجابة لكل تأثيرات العلاج الذي سيعقب التدليك.

أليس هذا رائعاً؟

يتحقق ذلك في الفترة الوجيزة التي تعقب التدليك.

ولكن ماذا عن النتائج على المدى الطويل من تدليك الوجه؟

تقول جورجيا: «يعمل تدليك الوجه على تسريع الدورة الدموية، ما يسمح بتعافي البشرة وإصلاحها ذاتياً من التلف وأي أذى نُلحقه بها بشكل يومي بدرجة أسرع بكثير».

علاوة على ذلك، إذا كنت تعاني الانتفاخ مثلي، فلمسة تدليك انسيابية خفيفة من شأنها التخلص من هذا الانتفاخ.

وماذا عن تلك الضربات الخفيفة اللطيفة؟

إنَّها أيضاً تعمل كالسحر إذا ما كان يعاني الشخص احتقاناً بسبب الحساسية، وأنا متأكدة تماماً من أنها السبب في إصابتنا جميعاً بسيلان الأنف.

ما هي الطرق التي يمكن تطبيقها في المنزل إذا لم يكن بمقدورك الذهاب للحصول على جلسة تدليك في منتجع خاص؟

  1. عليك دائماً بعمل حركات لرفع الجلد عن طريق جذبه لأعلى، لا سيما على طول الرقبة ومنطقة الحنك.
  2. حركات التدليك الناعمة إلى الداخل والخارج ستضمن إزالة أي تجاعيد أو خطوط رفيعة.
  3. تطبيق الحركات على الوجه بأكمله وتدوير راحة اليد بثبات، بدءاً من الجبهة ثم نزولاً إلى الخدين ثم الالتفاف مع الرقبة.

طريقة تدليك نقطة الضغط في الوجه هي الأمثل لأي شخص يعاني صداع التوتر أو مشاكل الجيوب الأنفية

  1. باستخدام البنصر، اضغط بثبات على المنطقة بداية من أول الحاجب ثم استمر إلى الخارج باتجاه جانبي الرأس، شريطة أن تستمر كل ضغطة من 5 إلى 10 ثوانٍ.
  2. ثم الضغط إلى الخارج أسفل العينين، مع تطبيق الضغط المتوسط على الصدغ والضغط خلف الأذن بالقرب من شحمة الأذن.
  3. كرر ذلك من 3 إلى 4  مرات.

يجب تدليك الوجه 3 مرات على الأقل أسبوعياً؛ لتعزيز أداء الدورة الدموية والتخلف من أي توتر في عضلات وجهك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *