رنّ هاتفه فإذا بها مكالمة من ميغان ماركل.. العازف الصغير: كيف أرفض طلب العروس الملكية، لا أستطيع الانتظار!

كتب: آخر تحديث:

حين يظهر على شاشة هاتفك رقمٌ غير مسجَّل لديك، فإنَّ أول ما يخطر ببالك أنَّها مكالمة مزعجة من شخصٍ يخبرك بحادث وقع لأحد أقاربك، أو ببساطة اتصال بالرقم عن طريق الخطأ.

غير أنَّ الحال لم يكن كذلك بالنسبة لشيكو كانيه ماسون، الذي شعر بمفاجأةٍ كبيرة حين ردَّ على مكالمةٍ غريبة، ليجد ميغان ماركل على الهاتف.

وبحسب ما ذكرت صحيفة The Telegraph البريطانية، وصف كانيه ماسون (19 عاماً)، النجم الصاعد في عالم الموسيقى الكلاسيكية، وعازف التشيللو المراهق الفذ، شعوره وكيف فاجأته مكالمةٌ هاتفية من ميغان، التي وجَّهت له دعوةٍ بنفسها ليعزف في حفل زفافها على الأمير هاري، في 19 مايو/أيار 2018.

عازف التشيللو، الذي أصبح أولَ أسودٍ يفوز بالجائزة المرموقة لهيئة الإذاعة البريطانية BBC للعازفين الشباب في العام 2016، ومنذ ذلك الحين وهو يعزف في الحفلات الراقصة في المدارس والجامعات، من المقرر أن ينضمَّ إلى جمع العازفين في الزفاف، الذي يتضمن بينهم جوقة إنجيلية، ومغني سوبرانو، وعازف بوق، وجوقة من كنيسة القديس جورج.

وقال ماسون، الذي ينحدر من أسرةٍ مليئة بالمواهب الموسيقية، “أنا متحمسٌ جداً، وأشعر بالفخر لأنِّي سأعزف في زفاف الأمير هاري وميغان ماركل”.

وأضاف، “فاجئني كثيراً أن تتصل بي ميغان لتسألني إذا كنتُ مستعداً للعزف في مراسم الزفاف، وبالطبع وافقتُ على الفور. يا له من شرفٍ كبير أن أتمكن من العزف بالتشيللو في حدثٍ مهم كهذا. لا أستطيع الانتظار!”

أتت هذه الدعوة بعد أن أثار عازف التشيللو إعجاب الأمير هاري خلال أمسيةٍ في لندن، في يونيو/حزيران 2017، في حفلٍ خيري في أنتيغوا لصالح مؤسسة هالو الخيرية.

يختاران الموسيقى بعناية فائقة!

وفي بيانٍ عن تفاصيل الجانب الموسيقي لحفل الزفاف الملكي، قال القصر الملكي، “أوْلَى الأمير هاري والآنسة ماركل عنايةً بالغة لاختيار الموسيقى التي ستُعزف في مراسم الزفاف، وستتضمن عدداً من التراتيل المعروفة والأغاني الجماعية”.

ستحاكي جوقة الكنيسة تراتيل جوقة المملكة، التي أسَّستها وتديرها كارين جيبسون، التي شاركت في فعالياتٍ بالغة الأهمية، من بينها يوبيل الملكة، وحفل موسيقي للأميرة ديانا، واحتفالات يوم النصر في قصر باكنغهام عام 1997.

وذكر القصر أنَّ الجوقة الإنكليزية “باتت معروفة بصوتها الموحد وما يبثه من طاقة دافئة وأداءٍ حماسي”.

وقالت كارين، التي ستقود مجموعتها في مراسم الزفاف: “يشعر كورال المملكة بالفخر الشديد لتلقيه الدعوة للغناء في زفاف الأمير هاري والآنسة ماركل، ونشعر بالتشويق لأنَّنا سنشارك في لحظةٍ تاريخية كهذه”.

وأضافت، “ستكون لحظة ذات قيمة كبيرة بالنسبة لنا إلى الأبد، ونود أن ننتهز هذه الفرصة لنتمنَّى للعروسين حياةً سعيدة”.

وربما يخطط الأمير وعروسه في مقابلة الأصوات المثيرة للحماسة لمنشدي التراتيل بأصواتٍ باروكية، وذلك باختيار عازفين منفردين اشتهروا بعزف موسيقى تعود إلى تلك الفترة.

وسيعزف ديفيد بلاكادر، عازف البوق الرئيسي لدى أوركسترا Age of Enlightenment وAcademy of Ancient Music، مع أوركسترا تتكون من الأوركسترا الوطنية لهيئة الإذاعة البريطانية في ويلز، وأوركسترا English Chamber، وأوركسترا Philharmonia.

وستنضم إليهم مغنية السوبرانو إيلين ماناحان توماس، المشهورة بما قدمته من أعمال فنية رائعة تعود إلى العصر الباروكي.

وسيكون جيمس فيفيان، مدير القسم الموسيقي في كنيسة سانت جورج، مسؤولاً عن تسيير دفة الأمور، فيما يتعلق بموسيقى المراسم، التي ستشهد أيضاً مشاركة عازفي بوق من جميع رتب الفرق الموسيقية العسكرية لسلاح الخيالة البريطاني، وجوقة كنيسة سانت جورج، وسيعزف الأرغن لوك بوند، مساعد مدير الفرقة الموسيقية للكنيسة.

وقال فيفيان، “نتطلع جميعاً، منشدو الكورال ومنشدو التراتيل وعازفو الأرغن وأنا، بتوقٍ شديد إلى هذا اليوم المهم، ويسرنا أن نشارك في موسيقى المراسم التي اختارها العروسان”.

وأضاف، “نتطلع أيضاً إلى مشاركة زملائنا من جميع أنحاء البلاد، الذين سيعزفون أيضاً في هذه المناسبة الخاصة والمبهجة”.

وصمَّم العروسان المراسم لتناسب ذوقهما، وقال المتحدث باسمهما سابقاً: “هذا الزفاف كغيره من حفلات الزفاف سيكون لحظةً من المرح والفرح، وسيعكس شخصيتي العروس والعريس وما يؤمنان به من قيم”.

المصدر: وكالات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *