طفل ميجان ماركل سيعزز الاقتصاد بمليار ونصف دولار

طفل ميجان ماركل سيعزز الاقتصاد بمليار ونصف دولار
ميجان ماركل والأمير هاري
كتب: آخر تحديث:

من المتوقع أن يعزز طفل ميجان وهاري الاقتصاد بشكل كبير، إذ يهرع الأهالي لتقليد نمط مظهر طفل دوقي ساسيكس.

ويتوقع خبراء أن تقفز مبيعات منتجات الأطفال الأنيقة بعد وصول عضو العائلة المالكة الجديد في أبريل المقبل، حيث سيتلقف الجمهور اختيارات الدوقة.

تُعرف ميغان (37 عاماً) بخزانة ملابسها المليئة بالقطع الأنيقة، ومن المتوقع أن تتبنى نمطاً مشابهاً من أجل مولودها الأول، حسبما نشرت صحيفة “ذا صن” البريطانية.

طفل ميغان سوف يضخ ملياراً ونصف دولار

مجلة Hello! نقلت عن جوشوا بامفيلد، مدير مركز أبحاث التجزئة، قوله إن طفل ميغان قد يضخ ما يزيد على مليار ونصف دولار في الاقتصاد على مدار عامين.

سيحرص معجبو العائلة الملكية على رؤية أي الألعاب والملابس والإكسسوارات التي ستختارها الأم الجديدة.

وقال بامفيلد: «ميجان وهاري هما زوجان جذابان ومن الطبيعي أن يكون طفلهما الأول محطّ اهتمام كبير من العامة حول العالم».

وأضاف: «تُعرف ميجان بأن لها حسّاً قوياً بالأناقة وسترغب في اتباع خط مميز في منتجات الأطفال والأوشحة وحقائب الأطفال والملابس وحتى الألعاب التي سيلعب بها الطفل».

خاصة أن ميغان تهتم بملابس الطفل المقبل

ستحقق المملكة المتحدة أقصى استفادة من تأثير طفل دوقي ساسيكس، لكن من المتوقع أيضاً أن تزيد المبيعات في الولايات المتحدة.

يعتقد أن ميجان تجهز غرفة الطفل كجزء من عملية تجديد منزل فروجمور التي تكلفت ملايين الدولارات، حيث سينتقل الزوجان قبل وصول الطفل.

ويقال إن الدوقة اختارت ألواناً محايدة لا تعبر عن جنس الطفل، إضافة إلى تثبيت أحدث التكنولوجيات.

لم يجر الكشف عن جنس الجنين بعد، مع أنه إن كانت خزانة الملابس على شاكلة الغرفة فلن يكون ثمة مؤشر على الوردي (كناية عن أنها بنت) أو الأزرق (كناية عن أنه ولد).

وأضاف بامفيلد: «عندما يكبر الطفل سيتبنى الكثير من الأهالي ما يرتديه أو ترتديه، وسيصوره الآلاف وتجري مشاركته حول العالم. سيكون هذا هو النمط المتبع في السنوات السبع الأولى في حياة الطفل، لكنه سيصحبه ربما حتى سن العشرين».

وسيكون هناك تقليد لملابس طفلها

حظت سلفة ميجان كيت ميدلتون، دوقة كامبريدج بالتأثير ذاته عند ولادة أطفالها، الأميران جورج ولويس والأميرة شارلوت.

ثمة مواقع بأكملها متخصصة في تقليد نمط الأطفال الملكيين، ولا ننسى أن كيت تختار أحياناً قطع لا تكلف أسعار باهظة.

مع ظهور ميجان في المغرب، تستمر الدوقة في استعراض مشاعرها بملامسة الأمير هاري، الأمر الذي حذر أحد الخبراء من أنه بدأ يثير غضب الجمهور.

ورغم أن الزوجين لا يزال يحظيان بحب الناس حتى الآن، فقد تردد أن الأمير هاري كان يشعر بالوحدة قبل أن يلتقي بميجان.

التعليقات

اترك تعليقاً