وفاة مغني الراب الأمريكي حبيب آريانا جراندي السابق

وفاة مغني الراب الأمريكي حبيب آريانا جراندي السابق
المغني الراب الأمريكي
كتب: آخر تحديث:

توفي مغني الراب الأميركي ماك ميلر، الجمعة 8 سبتمبر 2018، في منزله الواقع في وادي سان فرناندو في كاليفورنيا عن عمر يناهز 26 سنة.

وقد أصدرت عائلته بياناً أكدت فيه خبر وفاته، لكنهم قالوا إنه ليس لديهم «تفاصيل أخرى عن سبب وفاته في الوقت الراهن»، وفق  صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية.

View image on TwitterView image on TwitterView image on TwitterView image on Twitter

وذكر موقع TMZ المهتم بأخبار المشاهير، أن ماك ميلر مات بسبب جرعة زائدة من المخدرات.

يذكر أنه في مقابلة أجراها هذا الأسبوع مع Vulture حول صحته العقلية، قال ميلر: «أنا حقاً لا أريد السعادة فقط، ولا أريد الحزن أيضاً، أريد ألا أكون مكتئباً، أريد أن أتمكَّن من عيش أيام سيئة وأخرى جيدة».

محاولة انتحار واكتئاب بعد الانفصال عن آريانا غراندي

وفي مايو/أيار، ألقي القبض عليه في لوس أنجلوس، بعد أن اصطدمت سيارته من طراز «مرسيدس جي-واغون» بعمود كهربائي، كما ضبط ميلر مرتين بالقيادة تحت تأثير المخدرات، في أغسطس/آب.

ويبدو أن الحادث الأول كان محاولة انتحار، إذ قال ميلر في مقابلة إذاعية هذا الصيف: «كنت بحاجة لذلك، كنت بحاجة للهروب إلى عمود الإضاءة، لقد أردت أن أضع حداً لمعاناتي».

بعد أيام، أشارت المغنية الأميركية آريانا غراندي (25 عاماً) في بيان لها، إلى أن علاقتها بميلر كانت «سامة»، وانتقدت أولئك الذين رجّحوا سبب الحادث إلى انفصالهما. وكتبت غراندي: «لقد اهتممت به وحاولت دعمه خلال إقلاعه عن تعاطي المخدرات».

ويرتبط الاكتئاب بأعمال ميلر أيضاً، إذ بدأ مسيرته الغنائية في الحفلات الحزينة، وتحول إلى الموسيقى الأكثر حزناً شكلاً ومضموناً، وكانت أغلب أغانيه من تأليفه.

كما تطرَّقت مواضيع أغاني ميلر لآفة المخدرات، وفي إحدى المقابلات تحدث عن إدمانه على الأفيون. كما ألَّف ميلر أغاني عن الكفاح ضد الاكتئاب.

من هو ماك ميلر؟

ولد مالكولم ماكورميك الشهير بماك ميلر، المنحدر من بيتسبيرغ، بتاريخ 19 يناير/كانون الثاني سنة 1992، لأم تعمل مصورة فوتوغرافية، أما والده فهو مهندس معماري.

دخل ميلر مجال غناء الراب عندما كان مراهقاً، وأطلق العديد من الشرائط/الميكسات قبل التوقيع مع شركة إنتاج محلية تعرف باسم Rostrum. لقد كان مغني راب ذكياً، أما مسيرته كشاعر غنائي فقد كان أسلوبه كلاسيكياً في عصر لم يعد فيه هذا النمط موجوداً بكثرة.

وقد صنع ميلر قصة نجاحه في وقت مبكر من خلال الإنترنت، وتصدر القوائم مع أول ظهور مستقل له بأغنية Blue Slide Park، وهو أول ألبوم مستقل يحقق هذا النجاح الباهر خلال 16 عاماً.

سنة 2012، أصبح الاستوديو الذي يمتلكه ميلر في بيته في مدينة لوس أنجلوس مركزاً لجيل من مغني الراب الشباب في الساحل الغربي، بما في ذلك أعضاء مجموعة Odd Future. كان الاستوديو كذلك موقعاً لتصوير برنامج كوميدي شبه واقعي، يعرف باسم Mac Miller and the Most Dope Family الذي كان يعرض على قناة  MTV2.

في بداية مسيرته الفنية، حقَّقت أغنية ميلر بعنوان Donald Trump، التي تقول كلماتها «أستحوذ على العالم عندما أكون في وضع دونالد ترمب»، مبيعات كبيرة، وفيها انتقد ميلر دونالد ترمب المطور العقاري قبل أن يتحول إلى رجل سياسة. وأعرب ميلر لاحقاً عن ندمه على إطلاق هذه الأغنية، بينما عبّر ترمب عن فخره بميلر.

كما تحولت أغنيته  Blue Slide Park من مجرد أغنية مبهجة إلى أغنية معروفة في أوساط الراب من الثمانينات والتسعينات، وبعد إصدار ألبوم  Watching Movies With the Sound Off سنة 2013، أصبحت موسيقاه أكثر جدية وإتقاناً على المستوى التقني. كان ميلر منتجاً ويعرف أحياناً باسم لاري فيشرمان، وكانت موسيقاه جذابة ومزيجاً بين موسيقى الجاز والسول.

لكن يبدو أن الشهرة بدأت تترك أثرها في حياته، بحلول سنة 2013، كان ميلر يتحدث بصفة علنية عن إدمانه، وكان الألبوم الذي أصدره سنة 2015 بعنوان: GO OD AM، أول ألبوم يطلقه مع شركة الإنتاج الشهيرة Warner Bros، تعامل مع إدمانه بشكل صريح.

وفي العام 2016، وجد ميلر شكلاً أكثر تطرفاً للشهرة من خلال العلاقة الرومانسية التي ربطته بنجمة البوب أريانا غراندي، التي ظهر معها في عمل فني مشترك سنة 2013، في أغنية The Way التي احتلت المرتبة 9 على قائمة بيلبورد هوت 100، وهي المرتبة الأعلى بالنسبة لأغنية فردية، ولكن غراندي أعلنت هذه السنة عن نهاية العلاقة بينهما.

وقد كانت جميع ألبوماته ضمن المراتب الخمس الأولى في ترتيب بيلبورد لأفضل الألبومات، وقد كان آخر إصداراته ألبوم Swimming الذي أطلقه الشهر الماضي، واحتل المرتبة الثالثة على قائمة بيلبورد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *