25 امرأة تنضم إلى قائمة التايمز لأغنى ألف شخص ببريطانيا للمرة الأولى

25 امرأة تنضم إلى قائمة التايمز لأغنى ألف شخص ببريطانيا للمرة الأولى
سلمي حايك
كتب: آخر تحديث:

انضمت 25 امرأة مليارديرة إلى قائمة “التايمز” لأغنى 1000 شخص فى بريطانيا للمرة الأولى.

وهناك الآن 150 امرأة تملك أو تشترك فى ثروات شخصية تبلغ قيمتها 120 مليون جنيه استرلينى أو أكثر.

ومن بين النساء الأغنى نجمة هوليوود سلمى حايك 53 سنة ، وهى سادس أغنى امرأة في البلاد، والتي تشارك ثروتها البالغة 6.592 مليار جنيه استرليني مع زوجها فرانسوا هنري بينولت. ويشرف على العلامات التجارية الفاخرة مثل جوشى من خلال عملية عمل عائلته.

وتشمل الأسماء الشهيرة الأخرى فى القائمة ممثلة أخرى وهى ، كاثرين زيتا جونز ، 50 عامًا ، التي لديها ثروة مجمعة بقيمة 210 مليون جنيه إسترليني مع زوجها الممثل والمنتج مايكل دوجلاس ، 75 عامًا.

هناك أيضًا ثلاثة مؤلفين في القائمة: جيه كيه رولينج، 54 ، التي جمعت 795 مليون جنيه استرليني من كتبها وأفلامها هارى بوتر؛ والروائية المولودة في يوركشاير باربرا تايلور برادفورد 87 سنة، والتي تبلغ قيمة ثروتها 162 مليون جنيه استرليني وإيه إل جايمس 57 سنة بثروة إجمالية تبلغ 132 مليون جنيه إسترليني.

ولكن احتلت كريتسين روزنج 67 عاما، وهي وريثة شركة Tetra-pak ، المركز الأول كأغنى امرأة فى بريطانيا بثروة تقدر بـ 12.1 مليار جنيه إسترليني.

وتشمل المراكز العشرة الأوائل للسيدات شارلين دي كارفالهو-هاينكن ، 65 عامًا ، من شركة هاينكن الشهيرة للخمور، التى يقال إنها تبلغ قيمتها 10.3 مليار جنيه إسترليني ، وملكة جمال المملكة المتحدة سابقا كيرستي بيرتاريللي ، 48 عامًا ، وتملك مع زوجها إرنستو، ما يقدر بـ ثروة قدرها 9.2 مليار جنيه استرليني.

وجاء أعلى إدخال جديد لقائمة النساء من ريهانا. في وقت سابق من هذا الأسبوع ، تم الكشف عن أن المغنية البالغة من العمر 32 عامًا قد اقتحمت قمة المخططات بصفتها ثالث أغنى موسيقي في بريطانيا – بفضل خطها الإنتاجى من الملابس الداخلية والانتقال إلى لندن.

التعليقات

اترك تعليقاً