7 طرق آمنة ومضمونة لتنظيف القولون في المنزل

7 طرق آمنة ومضمونة لتنظيف القولون في المنزل
القولون
كتب: آخر تحديث:

لا شك أن صحة القولون أو الأمعاء الغليظة جزء مُهم من صحة الجهاز الهضمي ككل، وبالرغم من قلة البحوث والدراسات التي تثبت أهمية تنظيف القولون وتطهيره، فإن هذه الخطوة لا تخلو من الفوائد ولا بأس بتطبيقها من حين إلى آخر.

تعرف على أهمية تنظيف القولون من فترة لأخرى، وعلى أشهر 7 طرق منزلية للقيام بذلك، وفق ما ورد في موقع healthline:

أهمية تنظيف القولون في بعض الحالات

من المهم أن يتم تنظيف القولون وتطهيره في بعض الحالات على وجه الخصوص عندما تحدث مثلاً مشاكل كالإمساك أو اضطراب في حركة الأمعاء، وهناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن تنظيف القولون قد يسهم في تقليل خطر الإصابة بسرطان القولون.

لكن مع ذلك، لا توجد أدلة علمية تدعم أن تنظيف القولون يسهم في إزالة السموم والطفيليات.

7 طرق لتنظيف القولون في المنزل

هناك العديد من الطرق المستخدمة لتنظيف القولون، إذ يمكنك شراء منتج لتطهير القولون، أو يمكنك الحصول على حقنة القولون الخاصة التي تؤدي هذه الوظيفة.

لكن من الممكن أيضاً أن تقوم بهذه العملية في المنزل وبطرق بسيطة للحفاظ على صحة القولون، سنذكر لك هنا 7 طرق مفيدة وآمنة يمكن تطبيقها منزلياً:

istock\ تنظيف القولون
istock\ تنظيف القولون

شرب المياه لتنظيف القولون

يُعد شرب الكثير من الماء إحدى الطرق الرائعة لتنظيم عملية الهضم، لذا ينصح الأشخاص الذين يعانون من مشاكل هضمية أو يرغبون في تنظيف القولون بشكل طبيعي، بشرب 6 إلى 8 أكواب من الماء الفاتر يومياً.

حاول أيضاً تناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الماء، يشمل ذلك الفواكه والخضراوات مثل البطيخ والطماطم والخس.

شرب المياه المالحة لتنظيف القولون

يمكنك أيضاً تجربة شرب المياه المالحة للحفاظ على صحة القولون، يوصى بهذا بشكل خاص للأشخاص الذين يعانون من الإمساك.

إذ أظهرت دراسة أجريت عام 2010 أن المياه المالحة يمكن أن تخلصك من مشاكل القولون عندما تقترن بممارسة اليوغا.

قبل تناول الطعام في الصباح، امزج ملعقتين صغيرتين من الملح مع الماء الفاتر.

اشرب الماء بسرعة على معدة فارغة، وفي غضون بضع دقائق ستشعر على الأرجح برغبة في الذهاب إلى الحمام.

نظام غذائي عالي الألياف

الألياف من المغذيات الكبيرة التي غالباً ما يتم تجاهلها في النظام الغذائي.

وهي موجودة في الأطعمة النباتية الصحية مثل الفواكه والخضراوات والحبوب والمكسرات والبذور.

تحتوي النباتات على السليلوز والألياف التي تنظم حركة الأمعاء وتقضي على الإمساك، بينما تعمل البكتيريا المفيدة كمضاد حيوي.

تأكد من تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف، والتي تساعد على ضمان صحة القولون. يمكن لهذا النظام كذلك أن يكون جيداً للبكتيريا المعوية المفيدة أيضاً.

istock\ تنظيف القولون
istock\ تنظيف القولون

مشروبات لتنظيف القولون

تعتبر العصائر من أشهر منظفات القولون في الثقافة الشعبية، إذ ينصح أجدادنا بالصيام والاكتفاء بشرب عصائر الفاكهة والخضراوات لتنظيف القولون وتطهيره.

لكن، لا توجد أبحاث كافية تدعم أهمية العصائر في الحفاظ على صحة القولون.

ومع ذلك فإن تناول العصائر بشكل معتدل يمكن أن يكون مفيداً لك.

تحتوي خلطات العصير على بعض الألياف والمغذيات التي تفيد عملية الهضم. كما أنها تحوي الماء الذي يساعد على ترطيب البشرة.

وقد وجدت دراسة أجريت في 2015 أن فيتامين C قد يساعد في تطهير القولون، حيث يوجد هذا الفيتامين في الكثير من الفواكه والخضراوات.

تشمل العصائر الشائعة كمشروبات لتنظيف القولون عصير التفاح وعصير الليمون وعصائر الخضار.

ولا تحتاج إلى الصيام والاكتفاء بشرب العصائر فقط للحصول على الفائدة، ما عليك سوى تجربة تضمين المزيد من العصائر في نظامك الغذائي.

النشويات لتنظيف القولون

النشويات تشبه الألياف من حيث الفائدة وهي موجودة أيضاً في الأطعمة النباتية مثل البطاطس والأرز والبقوليات والموز الأخضر والحبوب.

تعزز النشويات صحة القولون عن طريق تعزيز البكتيريا المعوية. كما وجدت دراسة أجريت عام  2013 أن النشويات تقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون.

البروبيوتيك

تعد إضافة البروبيوتيك إلى النظام الغذائي طريقة أخرى لتنظيف القولون، فهو يعزز الصحة العامة أيضاً.

يمكنك الحصول على البروبيوتيك عن طريق تناول مكملات البروبيوتيك، أيضاً عن طريق  تناول الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك مثل الزبادي، والمخللات، والأطعمة المخمرة.

تعتبر هذه المادة جيدة للبكتيريا المعوية، وهي تحدُّ من الالتهاب وتعزز من صحة الجهاز الهضمي.

يعتبر خل التفاح مصدراً للبروبيوتيك أيضاً ويتم تضمينه في عمليات تنظيف القولون.

شاي الأعشاب لتنظيف القولون

تجربة بعض أنواع الشاي العشبي قد تساعد في تدعيم صحة الجهاز الهضمي عن طريق تعزيز صحة  القولون.

الأعشاب مثل الصبار وجذر الخطمى والدردار قد تساعد في حالات الإمساك.

تأكد من التحدث إلى طبيبك واتباع التعليمات عن كثب قبل استخدام هذه الأعشاب. استخدمها أيضاً باعتدال، خلاف ذلك يمكن أن تكون ضارة.

تحتوي الأعشاب الأخرى مثل الزنجبيل والثوم والفلفل الحار على مواد كيميائية نباتية مضادة للميكروبات.

يُعتقد أنها تكبح البكتيريا السيئة. لهذا السبب، يتم تضمينها في عمليات تنظيف القولون، على الرغم من الحاجة إلى مزيد من الدراسات التي تؤكد أهميتها.

التعليقات

اترك تعليقاً