فرنسا تحث الاتحاد الأوروبي علي فرض عقوبات علي إيران وانقاذ الاتفاق النووي

فرنسا تحث الاتحاد الأوروبي علي فرض عقوبات علي إيران وانقاذ الاتفاق النووي
لودريان
كتب: آخر تحديث:

حثت فرنسا الاتحاد الاوروبي يوم الاثنين على التفكير في فرض عقوبات جديدة على ايران بسبب مشاركتها في الحرب الاهلية في سوريا وبرنامجها للصواريخ الباليستية فيما تحاول باريس اقناع واشنطن بالحفاظ على الاتفاق النووي الإيراني الذي عقد في عام 2015.

مهلة ترامب

وبحسب وكالة “رويترز” ان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منح الأوروبيين مهلة حتي 12 مايو المقبل لإصلاح العيوب للاتفاق النووي الذي اتفق عليه في عهد سلفه باراك أوباما، وهدد بفرض عقوبات امريكية جديدة علي إيران.

وردا على ذلك ، اقترحت الدول الأوروبية الثلاث فرنسا وبريطانيا وألمانيا عقوبات جديدة للاتحاد الأوروبي تستهدف الإيرانيين الذين يدعمون الحكومة السورية في الصراع الدائرة في سوريا، وعقوبات علي برنامج الصواريخ الباليستية لطهران ، وفقا لوثيقة سرية أطلعت عليها “رويترز”.

ضلوع إيران في الشرق الأوسط

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان للصحفيين لدى وصوله لإجراء محادثات مع نظرائه في الاتحاد الأوروبي “إننا مصممون على ضمان احترام اتفاق فيينا” ، في إشارة إلى المدينة التي تم توقيع اتفاق عام 2015.

وأضاف لودريان أنه يجب إلا نستبعد مسؤولية إيران في انتشار الصواريخ الباليستية، ودورها في الشرق الأوسط ويجب مشاركة كل ذلك للوصول إلي موقف موحد مشترك

وتشير الوثيقة السرية إلى أن إيران نقلت نقل الصواريخ الإيرانية وتكنولوجيا الصواريخ إلى سوريا وحلفاء طهران ، مثل المتمردين الحوثيين في اليمن وحزب الله الشيعي اللبناني.

العقوبات
وستكون أي إجراءات على مستوى الاتحاد الأوروبي أولى الخطوات العقابية الهامة منذ رفع الأوروبيين عقوبات اقتصادية واسعة النطاق على إيران العام الماضي عقب اتفاق 2015 للحد من طموحات طهران النووية لمدة عقد على الأقل.

لكن العقوبات الجديدة ستحتاج إلى دعم جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 28 دولة، والبعض منهم حريصون على إعادة بناء علاقة تجارية مع إيران التي جعلت ذات يوم إيران أكبر شريك تجاري لهم ومستهلكين للنفط.

وقال وزير الخارجية البلجيكي ديدييه ريندرز للصحفيين “علينا أن نستكشف كل التدابير الممكنة لنيل نفس الضغط الذي نواجهه في الملف النووي وعلينا أن ندرس جميع الإمكانيات التي يجب أن نضغط بها على إيران في هذه المناطق”.

استراتيجية الاتحاد الأوروبي

وشددت رئيسة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي ، فيديريكا موجيريني ، التي ترأس المراحل النهائية للمفاوضات النووية بين إيران وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة ، على عدم وجود موقف رسمي من الاتحاد الأوروبي بشأن فرض عقوبات جديدة.

وقال موجيريني عن استراتيجية الاتحاد الأوروبي حتى الآن: “سنناقش الطرق التي يمكن من خلالها الحفاظ على التنفيذ الكامل للاتفاق النووي مع إيران، ولا يوجد اقتراح لدي الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات إضافية ضد إيران”.

التعليقات

اترك تعليقاً