أذربيجان تغلق حدودها مع إيران بسبب مخاوف من تفشى كورونا

أذربيجان تغلق حدودها مع إيران بسبب مخاوف من تفشى كورونا
محاولة انتاج لقاح لفيروس كورونا
كتب: آخر تحديث:

قالت أذربيجان، اليوم السبت، إنها أغلقت حدودها مع إيران لمدة أسبوعين لمنع تفشى فيروس كورونا بعد ارتفاع عدد الوفيات فى إيران إلى 43، وهو أعلى عدد خارج الصين، وتعد إيران بؤرة لتفشى الفيروس فى الشرق الأوسط حيث أعلنت عدة دول فى المنطقة حالات إصابة مصدرها إيران.

وقالت حكومة أذربيجان، فى بيان، إن مواطنين اثنين أودعا فى الحجر الصحى بعد التأكد من إصابتهما بفيروس كورونا، مضيفة أنهما قدما من إيران.

وأوضحت، أنها اتخذت قرار إغلاق الحدود “فى ضوء توصيات منظمة الصحة العالمية وتجارب دول أخرى متعلقة بخطر انتشار فيروس كورونا”.

وأضاف البيان، أن الحكومة ستبدأ عملية لإعادة مواطنيها من إيران وترحيل المواطنين الإيرانيين المقيمين فى أذربيجان.

وسجلت أذربيجان، أول حالة إصابة بالفيروس فى 28 فبراير شباط. ويبلغ عدد المصابين هناك حاليا ثلاثة.

نشرت وكالة أنباء إيرنا الإيرانية، خريطة لأحدث الاحصائيات التى أعلنتها وزارة الصحة الإيرانية، عن تفشى فيروس كورونا فى 26 محافظة إيرانية.

ويواصل فيروس كورونا انتشاره بشكل متسارع فى إيران، بينما تضاربت أعداد المتوفيين بين وزارة الصحة الإيرانية واحصائية آخرى اعلنتها بى بى سى على نسختها الفارسية التى كشفت عن وفاة 210 على الاقل بحسب مصادر طبية إيرانية، وهو رقم رفضته الصحة الإيرانية، التى قالت أن عدد الوفيات هو 43 والاصابات 593.

وقال متحدث الصحة فى إيران كيانوش جهانبور، أنه منذ ظهر أمس وحتى هذه اللحظة (ظهر السبت) كان لدينا 205 حالة جديدة ليضافوا إلى 388 حالة اصابة تم الاعلان عنها الجمعة، بينهم 52 شخص فى العاصمة طهران، و21 فى مدينة قم بؤرة تفشى الفيروس، و17 فى جيلان، و22 فى جلستان، و12 فى اصفهان، و18 فى مركزى، و12 فى مازندران، وشخص فى خراسان، وشخص فى ايلام، و8 فى فارس، و5 فى كردستام، و6 فى قزوين، و4 فى خوزستان و4 فى يزد.

التعليقات

اترك تعليقاً