استقالة وزير الداخلية الفرنسي تزيد من الضغوطات علي ماكرون

استقالة وزير الداخلية الفرنسي تزيد من الضغوطات علي ماكرون
ماكرون
كتب: آخر تحديث:

قالت قناة “أرتي” الروسية أن استقالة وزير الداخلية الفرنسي، جيرارد كولومب يضع حكومة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تحت المزيد من الضغوط في الوقت الذي تعاني فيه من عدم الاستقرار.

وأعلن جيرارد كولومب أنه سيترشح لمنصب عمدة ليون في عام 2020، ويتولي هذا المنصب أحد حلفاء ماكرون مما يضع الحكومة في ضغط أكبر في فترة تمر بها الحكومة بحالة من الشك وعدم الاستقرار، وهذه الخطوة تأتي في أعقاب الاستقالات المفاجئة التي وقعت في الأسابيع الأخيرة لوزير البيئة ووزير الرياضة، واستقال أيضا عضو بارز في حزب “ريبروبلي ان ماركي” الذي ينتمي له ماكرون.

وتشير القناة إلي انخفاض نسبة التأييد لماكرون إلي نحو 30% عن نسبة تأييد كانت 60% بعد وقت قصير من انتخابه في مايو 2017.

وتضيف القناة أن كولومب اعترف مؤخراً بما سماه عدم تواضع في الإدارة، ودعا الوزراء الذين يرغبون في خوض الإنتخابات البلدية لعام 2020 إلي ترك الحكومة بعد الإنتخابات البرلمانية الأوروبية.

التعليقات

اترك تعليقاً